مع انطلاقة العام الدراسي الجديد – تطوير منظومتها التقنية أولى خطوات التعليم نحو التغيير

مع انطلاقة العام الدراسي الجديد – تطوير منظومتها التقنية أولى خطوات التعليم  نحو التغيير

التعليم السعودي – متابعات : تستعد وزارة التعليم خلال الأيام القادمة لتنفيذ عدد من القرارات التي أعلنت عنها مؤخراً، وتعتزم تنفيذها مع انطلاقة العام الدراسي الجديد داخل الميدان التعليمي، والتي تأتي متزامنة مع التغييرات التي تشهدها المملكة مع رؤية 2030 حيث تسعى إلى تحقيق مستويات عليا من التنمية الاقتصادية وذلك من خلال التحول إلى مجتمع معرفي يسير بخطى ثابتة .
و تبدأ ” التعليم ” خطواتها للتغيير مع مقتبل العام الدراسي الجديد متجهة نحو مواكبة التقنية و التطور التكنولوجي الذي عملت عليه بدءاً بتطوير بوابة التعليم الوطنية “عين” كأحد الإجراءات التي وضعت لتحقيق هذا الهدف لتسهم في التحول الرقمي المنشود في التعليم عبر تقديمها منظومة من الخدمات و الحلول الإلكترونية مستهدفة جميع الطلاب و الطالبات في المملكة و معلميها و أولياء الأمور و القيادات التربوية و المدرسية بتقديم عدد من الخدمات التي يأتي أبرزها ( المقررات الدراسية بصيغة إلكترونية،  أدلة المعلمين وحقائب الأنشطة الصفية، إثراءات تعليمية  ومواد مصاحبة ،  خطط درسك،  بنك أسئلة إلكتروني ، مجتمعات التعلم الافتراضية) .
و تستمر ” التعليم ” بالنظر للمناهج الدراسية أولى اهتماماتها إذ من المتوقع إطلاقها هذا العام خدمة ربط المناهج الإلكترونية لكل درس بباركود يساعد في فهم الدرس و شرحه للطالب حيث يحتوي كل درس على باركود خاص يتم تسليط كاميرا الهاتف المحمول عليه ليدخل إلى معلومات مفصلة عن الدرس بكل يسر و سهولة.
وضمن تطوير المناهج أعلنت “التعليم” مؤخرا إيقاف طباعة كتب النشاط للمرحلة الإبتدائية و ترحيل تدريباتها لكتاب الطالب تسهيلا و تخفيفا على الطلاب و الطالبات، كما  يأتي إقرار كتاب الدكتور “غازي القصيبي ” حياة في الإدارة ضمن أولويات الوزارة خلال العام الجاري ، و ذلك باعتماده  ضمن مناهج مادة المهارات الإدارية المقررة للمرحلة الثانوية .
وسعيا لتوفير كافة الخدمات اللازمة لمنسوبي التعليم من المعلمين و المعلمات ، والطلاب و الطالبات ، والكوادر الإدارية، هيأت الوزارة مواقف خاصة للمعلمات قائدات السيارة تماشيا مع القرار السامي الكريم ، كما تتطلع الوزارة لتأمين حراسات أمنية في المدارس مستقبلا ليكون العام الجديد حافلا بالاستقرار و الراحة من شتى الجوانب .
هذا وأطلقت التعليم ضمن حملتها الإعلامية لبدء العام الدراسي  وسما على وسائل التواصل الاجتماعي يتضمن دعم القيادة للعلم و التعليم ، ومنجزات الوزارة العام الماضي ، ومشاريع ومناسبات العام الجديد بشكل موجز ، إضافة إلى أهمية البداية الجادة للعام الدراسي و نتائجها الإيجابية ، وآلية استعدادات إدارات التعليم للعام الجديد و برامجها ، مصحوبا بإحصائيات رقمية عن أول يوم في العام الدراسي لتعزيز أهداف الاستعداد و تعزيز رسائل الحملة وفقاً لوزارة التعليم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)