“مكافحة الفساد” ترفع للملك عبدالله “مكافآت المبلغين”

“مكافحة الفساد” ترفع للملك عبدالله “مكافآت المبلغين”

التعليم السعودي : ذكر تقرير اليوم الجمعة أن الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد في السعودية رفعت إلى العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبد العزيز، قواعد أقرتها، بينها مكافأة المبلغين عن قضايا الفساد.

وسلطت الأضواء مؤخراً في المملكة على أعمال “الهيئة” التي توعدت في وقت سابق وزارات تجاهلت خطط توظيف المواطنين، كما توعدت بمكافحة الفساد “سواء ارتبط برؤوس كبيرة أم صغيرة”.

ووفقاً لصحيفة “الوطن” السعودية، أكد رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد محمد الشريف، وجود توجه لتوسيع التغطية الجغرافية للهيئة عبر فتح فروع لها في المناطق ابتداءً من العام المقبل، مشيراً إلى أن الهيئة أقرت عدداً من القواعد تم رفعها للملك عبدالله من ضمنها مكافأة المبلغين عن قضايا الفساد.

وقال “الشريف” إن الهيئة تتابع الأوامر الصادرة في الشأن العام مع الجهات المختصة المسؤولة عن تنفيذها فمنها ما نفذ ومنها ما هو في طريقه للتنفيذ لكنه أشار إلى أن بعضها يحتاج إلى استحداث وظائف وهو ما عملته وزارة المالية في السنة الحالية.

وجاء ذلك في تصريحات صحفية، أعقبت لقاء “الشريف” أمس الأربعاء بوزير الصحة السعودي عبدالله الربيعة بديوان الوزارة بالرياض.

وذكر “الشريف” أن هيئة مكافحة الفساد تتوخى في عملها أهدافاً عدة، أهمها حماية النزاهة وإشاعة مفهوم الشفافية ومكافحة الفساد.

وقال “لكننا دائماً ما نقدم مفهوم حماية النزاهة وإشاعة مفهوم الشفافية قبل مكافحة الفساد إيماناً منا بضرورة سد الثغرات التي تساعد على الفساد قبل البحث عن الفساد الذي يأخذ وقتاً طويلاً في جمع الإثباتات والأدلة”، مشيرا إلى أنهم يعلقون آمالا كبيرة على شركائهم من الوزارات والقطاعات التي تلامس احتياجات الناس، إضافة إلى موظفي الدولة ورجال الأعمال وحتى المقيمين باعتبار أن الهيئة لوحدها لا تستطيع تطبيق أو تنفيذ كل ما يتعلق باختصاصاتها وأهدافها.

وعن توجه الغالبية ممن لهم شكوى للهيئة قبل تقديمها للجهة المعنية، قال “الشريف” إن الهيئة تعرف هذا وتتلقى الكثير من الشكاوى منها ما يدخل في اختصاصها ومنها ما لا يدخل في اختصاصها، لذلك دائما ما ترشد المواطنين بالذهاب للجهة المختصة، متمنيا أن يتفهم المواطنون أن دور الهيئة ينحصر في متابعة أوجه الفساد وفي حماية النزاهة وإشاعة الشفافية ومتابعة الخدمات التي توجه للمواطنين، وأن يوجهوا لها ما يتعلق في اختصاصها.

وأشاد الشريف، ببرامج وزارة الصحة ورسمها لخريطة طريق للوصول للأهداف، مثنياً على ما تقوم به لخدمة المواطن وما تتخذه للتثبت من سلامة الإجراءات لكافة العمليات المالية والمحاسبية والمستودعية المتعلقة بالمصروفات والإيرادات وقواعد الاستلام والتسليم.

وبحسب صحيفة “الوطن” اليومية، أكد وزير الصحة على “استمرار ترسيخ وإشاعة ثقافة ونهج الشفافية والوضوح الرامية إلى تحسين مستوى الرعاية الصحية بمحافظات ومناطق المملكة مرحبا بفتح مزيد من الشراكة والتعاون بين الوزارة وهيئة مكافحة الفساد”.

وقال الوزير إن هذه الشراكة بين القطاعات تأتي تماشياً مع سياسات وزارة الصحة في إرساء مبادئ الشفافية والنزاهة التي تنتهجها، مؤكداً حرص الوزارة على بذل المزيد من الجهد لتطوير الخدمات الصحية والارتقاء بمستويات الأداء بمرافق الوزارة وتسخيرها “لخدمة مواطن هذا البلد المعطاء”.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)