ملاك المدارس الأهلية : مستعدون لتوطين كوادر المدارس الأهلية

ملاك المدارس الأهلية : مستعدون لتوطين كوادر المدارس الأهلية

التعليم السعودي : أبدى عدد من ملاك المدارس الأهلية في مختلف المناطق استعدادهم لتطبيق تعليمات وزارة التربية والتعليم المتعلقة بسعودة كوادر المدارس الأهلية، مؤكدين أن القرار سيساهم في استيعاب الكثير من حملة الشهادات الجامعة، غير أنهم أوضحوا أن تطبيق القرار سيحتاج إلى التدرج في المناطق النائية نظرا لأن بعض المعلمين السعوديين لا يحبذون العمل في المناطق النائية.
وأبان ملاك مدارس أهلية في مناطق نائية أنهم في البداية ربما يواجهون صعوبة في توفير الكوادر التعليمية خاصة في بعض التخصصات، موضحين أنه في حالة تطبيق قرار استيعاب السعوديين لا بد من دعم هذه المؤسسات التعليمية حتى تؤدي واجبها المنوط بها.
وكشف التعليم الأهلي والأجنبي في تعليم حائل أن عدد طلاب المدارس الأهلية يبلغ نحو 14 ألف طالب وطالبة ويعمل بها ما يزيد عن 1000 معلم ومعلمة.
وبحسب ماذكرته مصادر صحفية فقد  أكد أحد مديري المدارس الأهلية في المدينة المنورة أنهم لا يتجهون للتعاقد مع غير السعوديين إلا في التخصصات النادرة، أو في حالة عدم رغبة السعوديين في التدريس بسبب قلة الراتب الذي يراه المعلم السعودي.
وأشار إلى أن المدرسة التي يديرها تعاني من عدم تقبل المعلمين السعوديين للإدارة، معللين ذلك بعدم كفاية الراتب، ولكن هذا هو الحال، وهذا ما يدفعهم للرحيل، ولا نجد في بعض الأحيان إلا المعلمين غير السعوديين.
وأضاف أن عدد المعلمين غير السعوديين يبلغ نحو 65 في المائة من إجمالي المعلمين، كما أن من أبرز الأمور التي تدفع المعلمين للرحيل أيضا هو النصاب التدريسي وهو ما تلجأ إليه المدارس في تقليل عدد العاملين وزيادة أوقات العمل، مرحبا في الوقت ذاته بالمعلمين السعوديين لكنه وصفهم بغير الجديين بسبب قلة الراتب. من جهته قال المعلم سعيد الحربي أحد المدرسين في المدارس الأهلية إن بعض إدارات المدارس الأهلية لا ترغب في تعيين المعلمين السعوديين رغم أن المدارس الأهلية تكسب، نافيا في الوقت ذاته خسارة ملاك المدارس الأهلية.
من جهة أخرى بين أشرف شيخة صاحب أحد المدارس الأهلية في مكة المكرمة أن تجديد عقود المدرسين الوافدين في المدارس الأهلية يتم في كل عام، مشيرا إلى أن تجديد العقد يتم بناء على النظر في مستوى المدرس التعليمي وخلوه سجله من المشاكل والملاحظات بذلك يتم تجديد عقده.
وأوضح أن المدارس الأهلية في حاجة ماسة إلى المدرسين السعوديين في عدة تخصصات منها التربية الفنية والتربية الإسلامية والتربية البدنية، مبينا أنه تمت مخاطبة وزارة العمل لتوفير مدرسين سعوديين يحملون التخصصات المطلوبة، وفي حال توفير المدرسين السعوديين نقوم بمراجعة أسمائهم واستدعائهم لمباشرة التدريس ونكتشف أن أغلبيتهم متوظفون على وظائف حكومية.
وأوضح علي البراهيم أحد المشرفين على المدارس الأهلية في عنيزة أن مدارسهم لم تستعين بالوافدين أو الوافدات منذ إنشائها قبل 10 سنوات وعندما بدأنا العمل بالمدارس كانت هناك وفرة في المعلمين والمعلمات السعوديين وفي البداية وضعنا إعلانا لطلب معلمين ومعلمات سعوديين ولقينا إقبالا جيدا.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)