ملاك معاهد التدريب يطالبون بحذف تصنيف «الذكور والإناث»

ملاك معاهد التدريب يطالبون بحذف تصنيف «الذكور والإناث»

التعليم السعودي – متابعات : طالب ملاك معاهد تدريب أهلية، المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، بإلغاء مفردة «الرجالي – النسائي» من مسميات المعاهد، لتكون منشأة تدريبية بعيدا عن التصنيف، أسوة بما طبقته وزارة التجارة والاستثمار من حذف التصنيف في حال تجديد السجلات التجارية.
ووضع الملاك عددا من الاقتراحات والمطالبات أمام المؤسسة، خلال لقاء موسع نظمته لجنة التعليم والتدريب بغرفة الشرقية أمس (الأحد)، وفي مقدمتها منح المراكز وممثلي المؤسسة في المناطق المزيد من الصلاحيات، وإعادة النظر في مسألة المركزية في منح التراخيص والتصاريح اللازمة، وتسهيل العديد من الإجراءات، وتقديم المزيد من البرامج المنسجمة مع وضع سوق العمل، وإعادة النظر في الأجور والرسوم التي تدفعها تلك المؤسسات الأهلية.
وشددوا على ضرورة عودة الدعم الموجه من صندوق تنمية الموارد البشرية «هدف» بهدف تعزيز دور المعاهد في تقديم خدمات التدريب والتأهيل للمؤسسات.
وأكد الملاك أهمية وضع تصنيف للمعاهد التدريبية الأهلية؛ إذ إن غيابه -حسب وصفهم- أضعف التنافس بين المعاهد، مطالبين بضرورة القضاء على «تجار الشنطة» في سوق التدريب، مؤكدين أنهم أثروا على المعاهد الرسمية، الملتزمة بالكثير من الالتزامات المادية مثل الإيجارات ورسوم الخدمات وأجور المدربين.
ودعا الملاك إلى الاهتمام بالمدرب الوطني، منوهين بخطوة المؤسسة في إطلاق برنامج رخصة المدرب المعتمد وفق معايير محددة تتيح المجال للمدرب السعودي، مؤكدين في هذا الجانب أن مسألة صياغة وتطوير المدرب تدخل ضمن صياغة وتطوير المناهج التدريبية بشكل عام.
واقترح الملاك وضع إستراتيجية للمعاهد، من خلال طرح الاندماج لمواجهة التحديات المستقبلية، مشيرين إلى وجود تحركات للاندماج بين بعض المعاهد، مع المطالبة بإعادة النظر في المناهج التدريبية بهدف تطويرها وفقا لمتطلبات سوق العمل، مشددين على التوجه للتدريب الإلكتروني في مجال التدريب وفقاً لصحيفة عكاظ.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)