مهرجان القراءة السابع في مكتبة الملك عبدالعزيز العامة يختتم فعالياته بمشاركة 2279 طالباً وطالبةً

مهرجان القراءة السابع في مكتبة الملك عبدالعزيز العامة يختتم فعالياته بمشاركة 2279 طالباً وطالبةً

التعليم السعودي :اختتم مهرجان القراءة السابع لطلاب وطالبات التعليم العام فعالياته وذلك بمشاركة 2279 طالباً وطالبةً. وقد شهدت أيام المهرجان الذي نظمته مكتبة الملك عبدالعزيز العامة بفرعها في المربع ضمن فعاليات المشروع الثقافي الوطني لتجديد الصلة بالكتاب مناشطه المتنوعة برعاية إعلامية من جريدة «الرياض» للعام السابع على التوالي واستمر شهراً تنفيذ عدد من الأنشطة والفعاليات والبرامج المتنوعة التفاعلية والاثرائية للطلاب والطالبات وفق منهجية محددة الأهداف وتحت إشراف عدد من المختصين في مجال القراءة والفن القصصي كما استضاف المهرجان عدداً من الأدباء والكتاب ومفكرين في لقاء مفتوح مع طلاب المدارس المشاركين في فعاليات المهرجان حول تجاربهم في القراءة وأثرها في حياتهم العملية.

كما شارك في المهرجان عضو مجلس الشورى اللواء متقاعد عبدالله السعدون حيث قدم لطلاب المرحلة الثانوية أثناء فعاليات ورشة «فن الاستمتاع بالقراءة» بعضاً من الفوائد والنصائح حول أهمية القراءة وفائدتها وأثرها في حياة الفرد حالياً ومستقبلاً كما قدم السعدون ملخصاً لمسيرته مع القراءة وما حققت له وماذا استفاد منها وهو الأمر الذي جعل الطلاب المشاركين في المهرجان يفتحون باب النقاش مع عضو الشورى حول القراءة وفوائدها وسط تفاعل رائع من الطلاب.

وضمن فعاليات المهرجان أقيم برنامج متقدم للمشرفين والمعلمين وأمناء مصادر التعلم في المدارس وورشة عمل للمشاركين في القراءة وزيارة مراكز مصادر التعلم في المدارس وأثرها في تنمية الثقافة لدى الطلاب.وأوضح الدكتور فهد بن علي العليان مدير المشروع الثقافي الوطني لتجديد الصلة بالكتاب المشرف العام على مهرجان القراءة السابع أن عدد المستفيدين من المهرجان جاء أكثر من العدد المستهدف مقارنة بالمدة الزمنية للمهرجان. وأكد الدكتور العليان أن المهرجان حرص من خلال فعالياته على التنوع وتقديم المفيد والجديد للطلاب والطالبات إضافة إلى التعريف بالمكتبة وما تقدمه من برامج مفيدة للمستفيدين. وحول أنشطة الطالبات بين الدكتور العليان أن أنشطة الطالبات تمثلت في إقامة فعاليات للقراءة تم تطبيقها في المدارس الحكومية الابتدائية للطالبات كما اشتملت على نبذة تعريفية عن المكتبة وعرض مجموعة قصص ومجموعة قصص عبر مسرح الدمى وتطبيق أنشطة مصاحبة للقصص كتطبيق تربوي، وعقد مسابقات فكرية للطالبات وتوزيع اهداءات من إصدارات المكتبة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)