“موهبة” تختتم مرحلة المعارض المركزية لأولمبياد إبداع 2022م

اختتمت مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع “موهبة”، بالتعاون مع وزارة التعليم، مرحلة المعارض المركزية والورش التدريبية المصاحبة لها، التي أُقيمت في كل من الرياض وجدة والدمام، خلال الفترة من 6 إلى 17 ديسمبر 2021م، وتُمثل المرحلة الخامسة وقبل الأخيرة من الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي “إبداع 2022”.
وشهدت مرحلة المعارض المركزية منافسة بين 333 مشروعاً، في 21 مجالاً علمياً ذا أولوية تنموية للمملكة، لاختيار أفضل 150 من بينها للمشاركة في المرحلة القادمة، وهي معرض إبداع للعلوم والهندسة الذي سيقام في المدينة المنورة، خلال الفترة من 2 إلى 5 فبراير 2022م، ومنه إلى تمثيل المملكة دولياً في معرض ريجينيرن الدولي للعلوم والهندسة (آيسف) في الولايات المتحدة الأمريكية، خلال الفترة من 8 إلى 13 مايو 2022م.
واحتضنت مدينة الرياض الرحلة الأولى للمعارض المركزية، التي أُقيمت في مركز شركة سابك لتطوير التطبيقات البلاستيكية “سبادك”، التي شارك فيها 112 طالباً وطالبة، وأُقيمت الرحلة الثانية في وادي الظهران للتقنية في مدينة الدمام، بمشاركة 111 طالباً وطالبة، فيما استضافت مدينة جدة الرحلة الثالثة من المعارض المركزية، والتي أُقيمت في مركز الملك فيصل للمؤتمرات بجامعة الملك عبدالعزيز، وشارك فيها 110 طلاب وطالبات من المشاركين في إبداع 2022م.
وعلى مدار 12 يوماً، حرصت “موهبة” ووزارة التعليم خلال مرحلة المعارض المركزية، على تزويد الطلبة بالعديد من المهارات العلمية البحثية، ومنها: القدرات المعرفية والفكرية، وتصميم البحث، وعنوان المشروع وسؤاله وخطته، والفجوات البحثية، والتحليل النقدي لتقييم المشكلة، والأصالة في البحث العلمي.
وبينت “موهبة” أن كل المشاريع التي شاركت في المعارض المركزية، كانت مميزة وتستحق جميعاً المشاركة في المرحلة القادمة من أولمبياد إبداع، إلا أنه سيتم اختيار الأفضل من بينها والإعلان عن تأهل 150 مشروعاً للمرحلة النهائية في 27 ديسمبر 2021م.
يُذكر أنه شارك في مرحلة المعارض المركزية 333 من نخبة طلبة المملكة، يمثلون 52 إدارة تعليم، تأهلوا من مرحلة تصفيات الإدارات التعليمية والتحكيم الإلكتروني للمشاريع، منها 186 مشروعاً علمياً للطالبات، و147 للطلبة، وتصدرت مشاريع البيئة الخضراء والطاقة المتجدّدة، والذكاء الاصطناعي مجالات مشاريع الطلبة المشاركين، قام بتحكيمها عدد من العلماء والخبراء والمختصين في كل المجالات العلمية والاجتماعية, وزار عدد من وكلاء الجامعات، ومديري التعليم المسؤولين والمهتمين، وشركاء “موهبة”، وأولياء الأمور المعارض المركزية في المناطق الثلاث.
ويجسد أولمبياد “إبداع” الجهود الشمولية والعلاقة التكاملية بين مؤسسة “موهبة” ووزارة التعليم وشركائهما الإستراتيجيين؛ لتهيئة الأجواء الملائمة للطلاب والطالبات في مراحل التعليم العام، بما يسهم في اكتشاف ورعاية ودعم الموهوبين والمبدعين السعوديين، وتنمية قدراتهم وتطوير مشاريعهم العلمية، للمساهمة في إعداد جيل من الطلبة للمنافسة عالمياً وتعزيز قدراتهم، وتمثيل المملكة في المسابقات الدولية، وتحقيق المنجزات التي ستنعكس على مكانة المملكة في مؤشراتها التنافسية.
وبلغ عدد المسجلين في أولمبياد إبداع 2022م، 103884 من الطلاب والطالبات السعوديين في المرحلتين المتوسطة والثانوية، في الفئة العمرية من 12 إلى 20 عاماً، في المدارس الحكومية والأهلية، شاركوا بـ 8300 مشروع علمي، في 21 مجالاً ذات أولوية وطنية وفقاً لوكالة ال؟أنباء السعودية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)