«موهبة» توثق أفكار 113 ألف طالب وطالبة وترشح المميزين لتمثيل الوطن دولياً

«موهبة» توثق أفكار 113 ألف طالب وطالبة وترشح المميزين لتمثيل الوطن دولياً

MawhibaSite_Overالتعليم السعودي : وسّعت المملكة قاعدة موهوبيها بتسجيل أفكار أكثر من 113 ألف طالب وطالبة في الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي (إبداع) الذي تنظمه مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع (موهبة) ووزارة التربية والتعليم منذ عام 2011 وحتى الآن.

ويأتي “أولمبياد إبداع” تجسيداً لتوجيهات رئيس مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع خادم الحرمين – حفظه الله – بالتأكيد على الدور والرسالة الوطنية للمؤسسة في بناء وتطوير بيئة ومجتمع الإبداع بمفهومه الشامل في المملكة كي يتمكن الموهوبون وبفئاتهم المختلفة من استغلال وتسخير مواهبهم لخدمة الوطن.

واستحدثت فكرة الأولمبياد بعد دمج مسابقات عدة منها جائزة الإبداع العلمي ومعرض موهبة للعلوم والهندسة وعدد من المسابقات التي تنظمها الوزارة وشارك في الدورة الأولى من الأولمبياد التي أقيمت عام 2011م، 11548 طالباً وطالبة تنافسوا عبر 120 معرضاَ وفاز في المنافسات النهائية منها 44 طالباً وطالبة، فيما تنافس العام الماضي (2012) 48531 طالباً وطالبة عبر 232 معرضاً وفاز فيها 72 طالباً وطالبة، وشارك العام الحالي 52882 طالباً وطالبة عبر 232 معرضاً، وتأهل منهم 518 طالباً وطالبة للمرحلة النهائية من التصفيات التي تقام في مدينة الرياض خلال الفترة 5 – 8 جمادى الأولى 1434ه الموافق 17 – 20 مارس 2013، سيتنافسون ب400 مشروع في مساري الابتكار والبحث العلمي.

وتحرص “موهبة” على مواصلة الاهتمام بالمبدعين المشاركين في “الأولمبياد”، عبر إتاحة المجال أمامهم لتمثيل المملكة في المسابقات والمعارض الدولية، وترشيح المتميزين لبرنامج المنح الدراسية في جامعة الملك عبدالله للعلوم والتكنولوجبا(KAUST)، وتأهل طلاب الأولمبياد للقبول في أعرق الجامعات عند تحقيق إنجازات دولية، إضافة إلى منحهم جوائز نقدية وعينية تقدر بمليون ريال، وإيداع مشاريع مسار الابتكار الفائزة في التصفية النهائية في مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية.

وأكد المشرف العام على “أولمبياد إبداع” أحمد البلوشي أن لأولمبياد إبداع تأثيراً كبيراً على الطلبة المشاركين عاماً بعد آخر، ويظهر ذلك في تحسن مستوى الطلبة في مهارات البحث والابتكار، وتطور مهارات التواصل والإلقاء لدى الطلبة المشاركين، والإبداع في حل المشكلات والصعوبات، وتطوير مهارات الكتابة، وتنمية المسؤولية والانضباط والنزاهة والعمل الجماعي، وتنمية مهارات تنظيم وإدارة الوقت،مشيراً إلى ملاحظتهم التأثير الإيجابي على جميع المستهدفين في أولمبياد إبداع (مشارك – مشرف – معلم – ولي أمر – محكم)، اضافة الى اسهام الأولمبياد بشكل مباشر في الحراك العلمي الذي تشهده المملكة خلال الأعوام الماضية، وتوجيه اهتمامات المشاركين في إبداع لمجالات العلوم والهندسة والتكنولوجيا، واختيارهم تخصصات علمية للدراسة في المرحلة الجامعية، ونشر ثقافة البحث العلمي والابتكار في المجتمع، وتطوير مهارات المشاركين في التعلم الذاتي.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)