نقص طاولات ومقاعد في مدارس الرياض!

نقص طاولات ومقاعد في مدارس الرياض!

التعليم السعودي : على رغم مرور أكثر من شهر على انطلاقة العام الدراسي، إلا أن العديد من المدارس في الرياض تشهد حالياً نقصاً كبيراً في المقاعد والطاولات الدراسية، ما اضطر عدداً من الطلاب للجلوس على الأرض، في الوقت الذي رفع فيه عدد من قائدي وقائدات تلك المدارس خطابات إلى إدارة التجهيزات في تعليم الرياض، مطالبين بتأمين حاجتها من المقاعد والطاولات.

وحصلت «الحياة» على نسخة من خطاب موجه من قائد إحدى المدارس إلى إدارة التجهيزات المدرسية في تعليم الرياض، يتضمن وجود نقص في أعداد الطاولات والمقاعد لطلاب مدرسته يبلغ 150 لكل منهما، مشدداً في الوقت نفسه على سرعة تأمين تلك الحاجات بما يتناسب مع أعداد الطلاب.

وبحسب قائدي عدد من المدارس (تحتفظ «الحياة») بأسمائهم، فإن تلك الخطابات التي تم رفعها بشأن نقص الطاولات والمقاعد لم تجد تجاوباً سريعاً من المسؤولين في الإدارة، في الوقت الذي تواصلت فيه الصحيفة مع مدير إدارة التجهيزات المدرسية في تعليم الرياض حسن المغامس، للتعليق على هذا النقص المتمثل في المقاعد والطاولات، إلا أنها لم تتلق أي رد منذ أكثر من أسبوع.

وشكل جلوس الطلاب على الأرض، أو وقوفاً، عائقاً للمعلمين أثناء شرح المواد الدراسية، في حين استاء كثير من أولياء أمور الطلاب عندما شاهدوا أبناءهم بهذا المنظر، مشيرين إلى تصريحات سابقة لمسؤولين بأن العام الدراسي سينطلق بكل انسيابية وحرص، وأن المدارس أكملت استعدادها لاستقبال الطلاب والطالبات بعد أن تم تهيئتها بأفضل التجهيزات.

وقال سعد المرشدي (أحد أولياء أمور الطلاب) لـ«الحياة»: «استغربت عندما شاهدت ابني جالساً على الأرض مع بعض زملائه أيضاً. سألت أحد المعلمين عن السبب، فأشار إلى عدم وجود طاولات أو مقاعد للطلاب بالعدد الكافي، وأنهم خاطبوا إدارة تعليم الرياض منذ اليوم الأول، إلا أنهم لم يتلقوا جواباً».

بدوره، أكد محمد العتيبي (ولى أمر أحد الطلاب)، أنه اضطر إلى نقل ابنه إلى مدرسة أهلية عندما لم يجد له طاولة أو مقعداً داخل الفصل، لافتاً إلى أن قائد المدرسة لم يكن لديه أي سبب مقنع بشأن النقص الحاصل في طاولات الطلاب.

وأشار العتيبي إلى أن قائد المدرسة طلب من ولى أمر أحد الطلاب شراء طاولة لابنه بقيمه 100 ريال لكي يتمكن الطالب من الجلوس داخل الفصل.

وتعد «تعليم الرياض» أكبر إدارة تعليمية على مستوى المملكة، إذ يبلغ عدد مدارسها أكثر من أربعة آلاف مدرسة بنين وبنات في المراحل التعليمية الثلاث، فيما تحتضن تلك المدارس أكثر من 1.5 مليون طالب وطالبة وفقاً لصحيفة الحياة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)