وزارة التعليم تطلق البرنامج التدريبي لمعايير التعلم المبكر النمائية لمرحلة الحضانة

وزارة التعليم تطلق البرنامج التدريبي لمعايير التعلم المبكر النمائية لمرحلة الحضانة

التعليم السعودي : أطلقت وزارة التعليم من خلال شركة تطوير للخدمات التعليمية أول برنامج تدريبي لبناء معايير التعلم المبكر النمائية لمرحلة الحضانات ، بالتعاون مع بيت الجمعية الوطنية الأمريكية لتعليم الأطفال الصغار (NAEYC) The National Association for the Education of Young Children ، ضمن إحدى المبادرات الرئيسة التي تعمل عليها وزارة التعليم خلال السنوات الثلاث المقبلة في إطار برنامج التحول الوطني 2020 المنبثق عن رؤية المملكة 2030 ، وهي مبادرة “تطوير برامج الحضانات ورياض الأطفال والتوسع في خدماتها لتشمل جميع مناطق المملكة”، التي تهدف في مسارها النوعي إلى تحقيق جودة الخدمات المقدمة في مجال الطفولة المبكرة من خلال العديد من المشروعات النوعية .
ويعد البرنامج التدريبي أحد الأنشطة الرئيسة لمشروع بناء معايير التعلم المبكر لمرحلة الحضانة ، وهو مشروع نوعي يهدف إلى بناء مجموعة من المعايير والمؤشرات التي توضح ما يجب أن يتعلمه الطفل ، ويكون قادراً على فعله في كل مرحلة من مراحلة العمرية، وهو امتداد لمعايير التعلم المبكر النمائية لمرحلة رياض الأطفال ، والتي تم تدشينها في عام 2015م .
كما سيتم بناء دليل تطبيقي للمعايير النمائية الخاصة بمرحلة الحضانة , لدعم منسوبات الحضانات في كيفية تطبيق المعايير في بيئة تعلم ورعاية الطفل .
وقد صمم البرنامج التدريبي لبناء القدرات المؤسسية لقيادات رياض الأطفال في وزارة التعليم ، وتم ترشيح 10 من القيادات المتخصصات في الوزارة للعمل على بناء المعايير , وسيتم تنفيذ البرنامج خلال 4 أيام تدريبية تتخللها العديد من الأنشطة والتطبيقات.
كما سيتم على هامش البرنامج عقد العديد من اللقاءات الفردية ومجموعات التركيز مع شرائح مجتمعية تقدم خدمات لطفل الحضانة , كالوزارات والمؤسسات الخيرية والأسر وقيادات من شركات تطوير .
وانطلاقاً من دعم وكالة الوزارة لشؤون البنات للفرق العاملة في المشروع , فقد حضرت وكيل الوزارة للتعليم (شؤون البنات) الدكتورة هيا العواد ، لتكريم فريق العمل وتقديم الشهادات له تقديراً لجهوده في هذا العمل الرائد .
كما شاركت سعادتها في حلقة نقاشية حول واقع الحضانات ورياض الأطفال في المملكة والتوجهات المستقبلية لمرحلة الطفولة المبكرة في ضوء رؤية المملكة 2030م .
مما يذكر أن مبادرة “تطوير برامج الحضانات ورياض الأطفال والتوسع في خدماتها لتشمل جميع مناطق المملكة”, هي مبادرة رائدة سيتم من خلالها تطوير الخدمات التي ستقدم في مؤسسات رياض الأطفال والحضانات , تماشياً مع التوسع الكمي في مناطق المملكة.
وستشمل مشروعاتها النوعية – بالإضافة إلى المعايير النمائية لمرحلة الحضانة – تطوير المنهج الوطني لمرحلة الطفولة المبكرة ، وبناء نظام للجودة لضمان الخدمات النوعية التي يقدمها القطاع العام والخاص على حد سواء وفقاً لوكالة الأنباء السعودية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)