وزير التربية: وصول الشاب السعودي للعالمية دليل على أننا نملك «عباقرة»

وزير التربية: وصول الشاب السعودي للعالمية دليل على أننا نملك «عباقرة»

التعليم السعودي :شعار-وزارة-التربية-والتعليم7-260x173استقبل صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل وزير التربية والتعليم بمكتب سموه بالوزارة أمس الاول رئيس ديوان المظالم الشيخ عبدالعزيز النصار، الذي قدم للسلام على سموه وتهنئته بالثقة الملكية الكريمة بتعيينه وزيراً للتربية والتعليم، وأشار الشيخ النصار خلال اللقاء إلى مكانة المملكة التي تقود العالم الإسلامي، وحرص قيادتها الرشيدة على تحقيق أعلى درجات العدالة مع ما يصاحب ذلك من أنظمة وقوانين تخدم المواطن وتسهم في حركة التنمية، داعيا الله تعالى أن يديم على هذه البلاد أمنها وأمانها، من جانبه أكد سمو وزير التربية والتعليم أن خدمة الوطن شرف لأي إنسان وفي أي مكان يحتاجه فيه، مشيدا بدور ورسالة ديوان المظالم في المملكة، وقال: إن المملكة تكاد تكون الوحيدة في العالم الإسلامي التي فيها جهاز قضائي خاص لمقاضاة الدولة من قبل المواطن بهذا التوصيف الإداري، ومن اللافت أن معظم الأحكام في صالح المواطن، الأمر الذي يؤكد بأن الهدف الأسمى هو المجتمع واستقراره. وأضاف: إن مهمتنا السامية هي العمل على تطوير هذه البلاد لتكون في مصاف العالم الأول، وأن نبرهن للأمم الأخرى عالمية الإسلام، وأنه صالح لكل زمان ومكان، وهو الدافع للتعليم والتقدم والازدهار، ذلك أن الحضارة ليست سلاحا وصناعة فحسب، إنما هي قيم ومثل عليا ومبادئ، وإذا حافظنا عليها مع العيش الكريم فقد نجحنا في إيصال رسالة الإسلام النقية.كما استقبل صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بمكتب سموه بالوزارة، أمس الاول وزير الخدمة المدنية الدكتور عبدالرحمن البراك وعدد من المسؤولين بالوزارة، الذين قدموا للسلام على سموه وتهنئته بالثقة الملكية بتعيينه وزيراً للتربية والتعليم، وجرى خلال اللقاء تبادل الرؤى والأفكار حول بعض الإجراءات الإدارية والتنظيمية لخدمة العملية التعليمية، وقد أثنى سمو الأمير خالد الفيصل على الدور الحيوي لوزارة الخدمة المدنية، وقال: إنها من أهم الوزارات، ولا يمكن لأي جهاز في العالم أن يتقدم ما لم يكن له إدارة ناجحة ومتفهّمة، لذلك فقد رفعتُ شخصيا شعار “الإرادة والإدارة لتحقيق الريادة”، ورحّب سموه بالتعاون والتنسيق بين الوزارتين للإسهام في إصلاح وتطوير بعض الأنظمة الإدارية التي من شأنها تجويد العملية التعليمية والرفع من رسالة المعلم بوصف ذلك أولوية، للنهوض بدوره تجاه الأجيال الشابة السعودية التي تتمتع بمواهب وصفها سموه (بالرائعة) والتي يرى الجميع إبداعاتها في الخارج، مؤكدا سموه أن الشاب السعودي وصل للعالمية، وهذا دليل على أننا نملك “عباقرة” وأن الإنسان السعودي مبدع إذا تهيأت له الفرص المناسبة، حضر اللقاء نائب وزير التربية والتعليم الدكتور خالد السبتي ونائب وزير التربية لشؤون البنين الدكتور حمد آل الشيخ ووكيل الوزارة للشؤون المدرسية الدكتور سعد آل فهيد، ومدير عام الشؤون الإدارية والمالية بالوزارة المهندس محمد الشثري، كما حضره من جانب وزارة الخدمة المدنية نائب وزير الخدمة الدكتور صالح الشهيب، ووكيل الوزارة للشؤون التنفيذية عبدالله الملفي.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)