وزير التعليــم يوجــه بإنشاء «45» مركزاً تدريبياً للطالبـــات

وزير التعليــم يوجــه بإنشاء «45» مركزاً تدريبياً للطالبـــات

التعليم السعودي : وجه معالي وزير التعليم الدكتور عزام الدخيّل بإنشاء ( 45 ) مركزاً تدريبياً للطالبات بكوادرها في جميع مناطق ومحافظات المملكة والعمل على تطوير مراكز تدريب الطلاب ( بنين ) الموجودة ودعمها وذلك بعد مناقشة معاليه لموضوع المراكز التدريبية مع المشاركين في المرحلة الثانية من البرنامج التدريبي لإعداد خبراء ( فطن ) الذي أقيم اليوم ( السبت ) 29/6/1436هـ وتأكيده على أهمية وجود مراكز تدريبية للطالبات على غرار المراكز المخصصة للطلاب.

جاء ذلك أثناء وقوف معاليه على سير المرحلة الثانية من البرنامج التدريبي , ومشاركته المتدربين في البرنامج الذي يستهدف تدريب أكثر من ( 710 ) خبير وخبيرة من إدارات التعليم بالمناطق والمحافظات , ويستمر ستة أيام , وأكد الدخيّل أثناء زيارته مقر انعقاد البرنامج بالرياض أن التطلعات المستقبلية لنتائج هذا البرنامج الوطني الوقائي لحماية أبنائنا وبناتنا هي المؤشر الحقيقي الذي نسعى من خلاله للإسهام في تحقيق التحصين النفسي والاجتماعي للطلاب والطالبات , مبيناً أن العمل على تعزيز وتنمية الولاء الديني والوطني في البيئة التعليمية , والمجتمع بشكل عام , من أهم الجوانب التي بني عليها البرنامج وخطته الإستراتيجية التي تركز على إكساب وتنمية المهارات الشخصية والاجتماعية للطلاب وأولياء الأمور والتربويين بشكل عام .

هذا ويتضمن البرنامج التدريبي مجموعة من المحاور التي تعنى بالوعي الذاتي بمؤثرات الحياة ويتم خلاله تدريب المستهدفين على مهارات التعامل مع المؤثرات السلبية التي تستهدف الشباب , وأهمية أن يمتلك الطلاب والطالبات مهارات تساعدهم في اتخاذ القرار والتمييز بين الصح والخطأ .

كما يشمل البرنامج التدريب على عمليات السلوك التوكيدي , وإكساب الطلاب والطالبات مهارات توكيد الذات والقدرة على مواجهة التحديات والضغوط , والدفاع عن أنفسهم , والتصرف الايجابي في المواقف الاجتماعية المختلفة واحترام حقوق الآخرين ، والتواصل معهم بحكمة ومشروعية.

إضافة إلى التعرف على مهارات حل المشكلات والتعامل معها وامتلاك الاساليب الايجابية لمواجهتها واتخاذ القرارات المناسبة بشأنها .

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    زائر

      المفترض يتم اللغاء جميع مراكز الأشراف والتدريب التي كلفت ولازالت تكلف الدولة ميزانيات ضخمة دون الاستفادة منها ومن بداخلها. عودتهم للميدان يكون هناك نتائجةايجابيه للتعليم ..
      ووضعها داخل الميدان وتكون مرتب بصورة صحيحه ومنظمة واختيار من هو كفو بعد الاختبارات التي تقوم بوضعها وزارة التعليم وإعادة من فيها من كوادر المعلمين والمعلمات الى الميدان وتقليل حصصهم الدراسية مع القيام بمهام هذه الدوراتبهذه الطريقة يتم سد عجز المعلمين والمعلمات وفتح فصول جديدة والتقليل من عدد الطلاب والطالبات داخل الفصول الدراسية
      فتح مراكز أخرى لا فائدة منها تكلف الدولة ميزانيات ضخمة
      لماذا يحرم المعلمين والمعلمات من علاوتهم السنوية اذا ما فائدة ..

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)