وزير التعليم يتسلّم تقرير “إعلان الرياض” حول التربية على المواطنة والقيم الإنسانية المشتركة

وزير التعليم يتسلّم تقرير “إعلان الرياض” حول التربية على المواطنة والقيم الإنسانية المشتركة

التعليم السعودي – واس : تسلّم معالي وزير التعليم رئيس مجلس إدارة مركز اليونسكو الإقليمي للجودة والتميز في التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ التقرير النهائي لإعلان الرياض في الملتقى الإقليمي حول التربية على المواطنة والقيم الإنسانية المشتركة “من النظرية إلى التطبيق” الذي نظمه مؤخراً مكتب اليونسكو الإقليمي للتربية في الدول العربية، ومركز اليونسكو الإقليمي للجودة والتميز في التعليم، بمركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني بالرياض.
وأكد معالي وزير التعليم خلال استقباله اليوم رئيس وأعضاء اللجنة الإشرافية العليا للملتقى الإقليمي للتربية حول المواطنة والقيم الإنسانية المشتركة على أهمية العمل المشترك مع المنظمات الدولية لتفعيل مقررات إعلان الرياض.
وقال: “مهمتنا إعداد جيل محب لوطنه وقيادته، ومتسلح بالمعرفة والمهارة، ومؤمن بقيم الحوار والتعايش مع الآخر”، مشيراً إلى أن وزارة التعليمِ في المملكةِ عملت وما زالت تعمل على إعداد طلاب ينتمون لدينِهم ووطنِهم، ويسهمون في بناء الحضارة الإنسانية، وذلك بدعمِ مستمر من حكومتنا الرشيدةِ، بقيادةِ خادمِ الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، وسمو ولي عهدِه الأمين – حفظهما الله-، لتأسيسِ متعلمين منتمين لدينـِهم الإسلامي الحنيفِ ولوطنِهم، ويمتلكون القيم والاتجاهاتِ والمهاراتِ التي تعزز انتماءهم ومسؤوليتهم الوطنية، وتعزز في الوقت ذاته من مسؤوليتِهم تجاه القضايا والتحديات الإنسانية المشتركة.
وأضاف أنَّ التحدياتِ التي تواجه عالمنا اليوم وبخاصةٍ تلك المتعلقة بالتنمية المستدامة لا تمثل تحديات وطنية فحسب، بل هي تحديات عالمية، تضع التعليم في كلِّ الدول أمام مسؤوليات تتطلب التجديد في غاياتِه وأساليبِه، ومن أولويات ذلك أن يعمل التعليم وبعمقٍ نحو تعزيزِ الوعي بالمشترك الإنساني، لتحقيق الرفاه والازدهار والسلام لجميع المجتمعات.
وأشار إلى ضرورة توحيد جهود نظم التعليم في العالم لتكوين متعلمين لديهم المهارات والقيم الضرورية لمواجهة التحديات والمشكلات الوطنية والعالمية، والإسهام الواعي نحو المجتمع العالمي الأوسع، والتعايش في مجتمعات متعددة الأديان والأعراق، في جو يسوده الحوار والاحترام، ونبذ التطرف والعنف.
حضر مراسم التسليم كل من معالي الأمين العام لمركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات فيصل بن معمر، ومعالي مدير عام مكتب التربية العربي لدول الخليج الدكتور علي القرني ، ومعالي مستشار مكتب التربية العربي لدول الخليج الدكتور عبدالسلام الجوفي ، والمدير العام لمركز اليونسكو الإقليمي للجودة والتميز في التعليم رئيس اللجنة الإشرافية العليا للملتقى الدكتور عبدالرحمن المديرس، ومساعد الأمين العام لمركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني فهد المدلج ، والمستشار بمكتب معالي وزير التعليم الدكتور سعد المشوح، ومدير عام النشاط الاجتماعي بوزارة التعليم وليد الحمود.
كما حضر مراسم التسليم المستشار والمشرف العام على مكتب معالي الوزير الدكتور خالد الشافي، والمشرف العام على الإدارة العامة للإعلام والاتصال الدكتور أحمد الجميعة وفقاً لوكالة الأنباء السعودية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)