وزير الداخلية يوجه بتشكيل لجنة لتقييم المباني المدرسية في الطائف

وزير الداخلية يوجه بتشكيل لجنة لتقييم المباني المدرسية في الطائف

التعليم السعودي :وجه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية، إدارة الدفاع المدني في الطائف، بتشكيل لجنة لتقييم حالة المباني المدرسية خاصة المستأجرة منها، لإصدار التقارير والقرارات اللازمة بشأنها، وإيجاد البدائل المناسبة، وذلك بعد أن تعددت حوادث وبلاغات التماس الكهربائي في مدارس المنطقة خاصة مدارس البنات منها.
وأوضح الناطق الإعلامي لإدارة الدفاع المدني بمحافظة الطائف العقيد خالد القحطاني أن اللجنة ستركز في تقييمها على المدارس التي وردت بشأنها بلاغات مؤخرا، والتي تشتمل كذلك على ملاحظات حول قوة الأحمال، مشيرا الى ان ادارته اتخذت مبدأ السلامة في فصل التيار الكهربائي عن ثلاث مدارس للبنات كانت تحتاج الى صيانة عاجلة لضمان عدم تكرار او تفاقم الخطر، وحفاظا على سلامة الطالبات والمعلمات، حتى يرد من «التربية» ما يفيد بتوصية من مشرفي ضباط السلامة المختصين من الدفاع المدني بإيصال التيار الكهربائي. وبين العقيد القحطاني ان هناك تنسيقا مستمرا بينهم ووزارة التربية والتعليم لمعالجة كل ما يتعلق بسلامة المدارس الحكومية منها والمستأجرة، للبنين والبنات. من جهتهم، أبدى عدد من أولياء أمور المعلمات والطالبات في مدرستي الثانوية الخامسة بالحوية، والابتدائية السابعة والستون بالطائف، استغرابهم من تأخر إصلاح وإعادة التيار الكهربائي في المدرستين، عقب حدوث تماس كهربائي أدى لفصل التيار عن المدرستين. وأشارت المعلمات إلى أن التيار ظل مفصولا عن المدرستين إلى أن تم إصلاحه امس الأول، رغم أن مندوب التعليم تسلم الموقعين من الدفاع المدني لمعالجته بوقت كاف، إلا أن ذلك لم يتم على الوجه المطلوب. وكانت مدرسة البنات السابعة والستون الابتدائية في حي الوشحاء بالطائف، قد وقع فيها تماس كهربائي في أحد المكيفات بالمدرسة الأربعاء الماضي مع قرب نهاية الدوام الرسمي، فيما تم إخلاء المدرسة بعد إبلاغ فرق الدفاع المدني لمعاينة الموقع ومباشرة الحادثة، في حين اتخذت فرق الدفاع المدني الإجراءات المناسبة لإزالة الخطر بفصل التيار الكهربائي، وتسليم الموقع للصيانة بإدارة التعليم للمعالجة، إلا أن حال المدرسة ظل كما هو عليه إلى يوم أمس الأول، حيث عاد التيار مع بداية الدوام.
واشتكى أهالي الطالبات من تأخر عودة الكهرباء، ما تسبب في معاناة لبناتهم والمعلمات. وفي المدرسة الخامسة الثانوية بالحوية، دوى جرس الإنذار في المدرسة بسبب تماس كهربائي قبل يومين، وتم التعامل مع الحادثة بإغلاق التيار في المدرسة من قبل فرق الدفاع المدني، بمثل حالة المدرسة الأولى، وتم تسليم الموقع لفرق الصيانة بالتعليم. وظل التيار غائبا عن المدرسة، ما تسبب في تعطيل استخدام الوسائل التعليمية داخل المدرسة، وجرت إعادة التيار يوم أمس من قبل مالك المدرسة المستأجرة بعد جلبه فنيين مختصين.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>