وزير الدفاع الأمريكي: من الأفضل للأسد الخروج فوراً

وزير الدفاع الأمريكي: من الأفضل للأسد الخروج فوراً

التعليم السعودي :  ناقش الرئيس الأمريكي باراك أوباما، ورئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، هاتفيا، أمس، تنسيق الجهود لتسريع الانتقال السياسي في سوريا، بحسب البيت الأبيض.
وأوضحت الرئاسة الأمريكية في بيان، أن أوباما وأردوغان “تحادثا هاتفياً لتنسيق جهودهما، من أجل تسريع الانتقال السياسي في سوريا، على أن يتضمن ذلك رحيل الرئيس السوري بشار الأسد، والاستجابة لمتطلبات الشعب السوري.
وأضاف البيان أن أوباما وأردوغان أعربا عن قلقهما المتصاعد تجاه الهجمات الوحشية، التي يشنها النظام السوري على شعبه وآخرها في حلب، وكذلك عن الوضع الإنساني الذي يتدهور في كل سوريا بسبب تجاوزات النظام.
إلى ذلك، قال وزير الدفاع الأمريكي ليون بانيتا، إنه “إذا أراد بشار الأسد حماية نفسه وعائلته، فعليه الخروج فوراً من الأراضي السورية”. تصريحات بانيتا، الذي بدأ جولة إقليمية من تونس وهو في طريقه لمصر للقاء الرئيس المصري محمد مرسي، جاءت على خلفية التطورات الميدانية التي يحرزها الثوار بسوريا، والتي تسير متزامنة مع انشقاقات عسكرية ودبلوماسية عالية المستوى.
وأضاف بانيتا مجيباً عن سؤال في أول أيام الجولة الإقليمية: “إن الأسد يعلم حجم المشكلات التي تحيط به، وما هي إلا مسألة وقت قبل أن يخرج”.
وأكد وزير الدفاع أن “الولايات المتحدة الأمريكية تقدم مساعدات غير قتالية للثوار، مثل وسائل الاتصال، في الوقت الذي توفر دول أخرى مساعدات عسكرية مباشرة، ليستخدمها الثوار في مواصلة القتال”.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>