وفق تقارير إعلامية – التعليم تستمر في متابعة حملتها التعريفية باختبارات الTIMSS

وفق تقارير إعلامية – التعليم تستمر في متابعة حملتها التعريفية باختبارات الTIMSS

التعليم السعودي – متابعات :  تنفذ وزارة التعليم حملة تعريفية لطلاب وطالبات التعليم العام المستهدفين من الاختبارات الدولية TIMSS، كحملة وطنية تشارك فيها مؤسسات المجتمع، ووسائل الإعلام المختلفة.
إلى ذلك أشارت صحيفة سبق في موقعها الإلكتروني إلى متابعة وزارة التعليم لهذه الحملة بشكل مستمر حتى تاريخ انعقاد اختبارات الTIMSS، ونقلا عن الصحيفة : ( تراقب ” التعليم ” عن كثب جهود إداراتها في مناطق ومحافظات المملكة المختلفة لحث طلابها وتهيئتهم لدخول المنافسة الدولية لاختبارات الTIMSS، واضعة في اعتبارها ارتفاع متوسط نتائج الطلبة في الدراسة الدولية TIMSS بحلول عام 2020 كأحد مؤشرات أداء كفاءة النظام التعليمي السعودي) .
وأضافت في تقريرها أن المملكة شاركت في دورات الدراسة منذ انعقادها، وتراجعت نتائجها في ال2015 بصورة ملفتة، وتتجه وزارة التعليم لتنفيذ حملة تعريفية موسعة لتوعية طلاب وطالبات التعليم العام والمجتمع بأهمية الاستعداد لخوض اختبارات TIMSS الدولية التي ستنطلق في التاسع والعاشر من أبريل لهذا العام، والتي شملت توجيه الرسائل التوعوية عبر منصاتها الإعلامية المختلفة، بالمشاركة مع إدارات التعليم في المناطق والمحافظات وعدد من الجهات الحكومية والمؤسسات الوطنية والأهلية مساهمةً في تحقيق أهداف الحملة ومرتكزاتها، كحدث عالمي تشارك فيه المملكة بطلابها كنماذج وطنية تعكس كفاءة منظومة التعليم في السعودية .
وتناولت صحيفة سبق تأكيدات التعليم بأنها تعمل وفق برنامج زمني مكثف لتحديد نقاط القوة والضعف في أداء الطلاب والطالبات، ووضع الخطط العلاجية المبرمجة للتعامل مع نتائج اختبارات TIMSS، بعد إعادة النظر في سبل تحقيق مؤشرات الأداء المرتبطة بها، وكان وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ قد أكد أن تصنيف المملكة في TIMSS لا يعكس مستوى إنفاق الدولة ولا مستوى المعلمين والمعلمات وأدائهم المتميز في مدارس التعليم العام، مشيراً إلى أهمية العمل على تحسين تصنيف نظام التعليم السعودي في الدراسة الدولية لقياس اتجاهات التحصيل الدراسي للرياضيات والعلوم  TIMSS .
وفي سياق تعزيز مهارات الطلاب والطالبات وتعريفهم بالاختبارات الدولية وأثرها على المستوى المحلي والدولي وآليات التعامل معها، ذكرت الصحيفة تخصيص وزارة التعليم منصة رقمية للاختبارات الدولية في الرياضيات والعلوم (TIMSS)، وأقامت على هامش ذلك ورشة عمل متخصصة ” للتعريف بدراسة الاتجاهات الدولية في الرياضيات والعلوم (TIMSS 2019)”،  و تحاكي المنصة الرقمية اختبارات (TIMSS) وهي مبنية على الصعوبة وفق استجابات الطلاب على المستوى الدولي، ويتم تطبيقها أكثر من مره، بحيث يستطيع المعلم من خلالها الدخول وتقييم إجابات الطلاب، إضافةً إلى مجموعات تعلم داخلية يستفيد المعلم منها عبر توفير الحقائب التدريبية المتخصصة ويقدم من خلالها للطلاب عدد من الأنشطة الإثرائية .
ونقلا عن الصحيفة : ” يتولى المركز الوطني للقياس تطبيق الاختبارات الدولية “TIMSS” في المملكة العربية السعودية، بالتعاون مع المنظمات الدولية المشرفة على تلك الاختبارات في أكثر من 60 دولة، بهدف قياس الاتجاهات في تحصيل الطلبة بالصفين الرابع الابتدائي والثاني المتوسط في مادتي الرياضيات والعلوم، ودراسة أوجه الاختلاف والتباين بين النظم التربوية في تلك الدول، وذلك من أجل تحسين عملية التعليم والتعلّم في العالم .  وتطمح وزارة التعليم من خلال اختبارات TIMSS 2019 إلى تجاوز حاجز ال500 نقطة كمؤشر تحصيلي عالمي يعكس جودة النظم التعليمية في الدول المستهدفة، مستندة على التوجهات المستقبلية التي تستهدف إعداد الطلاب للـعمل المستقبلي والاندماج في المجتمع المهني، وتحفيزهم من أجل تطوير قدراتهم وتحقيق أفضل النتائج العملية، وكذلك تطوير المناهج الدراسية لتركز على تنمية الإبداع والابتكار والاختراع وتطبيقاته العملية، والانتقال إلى التعليم القائم على مستوى متقدم من التفكير والتفكير الناقد والتفكير الإبداعي وتنمية المهارات العقلية والعملية لدى الطلبة في ما تعلموه، إضافة إلى تفعيل توظيف التكنولوجيا التفاعلية في الغرف الصفية ومواقف التعلم المختلفة ”  وفقاً لوزارة التعليم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)