وكلاء الجامعات للدراسات العليا والبحث العلمي يثمنون قرار مجلس الوزراء بإنشاء هيئة تنمية البحث والتطوير والابتكار

وكلاء الجامعات للدراسات العليا والبحث العلمي يثمنون قرار مجلس الوزراء بإنشاء هيئة تنمية البحث والتطوير والابتكار

التعليم السعودي – واس : ثمن وكلاء الجامعات الحكومية والجامعات والكليات الأهلية للدراسات العليا والبحث العلمي قرار مجلس الوزراء بإنشاء هيئة تنمية البحث والتطوير والابتكار.
جاء ذلك خلال الاجتماع الأول للجنة التشاورية المشتركة لوكلاء الجامعات والكليات الأهلية للدراسات العليا والبحث العلمي، المنعقد برئاسة وكيل جامعة الملك سعود للدراسات العليا والبحث العلمي المكلف رئيس اللجنة الدكتور خالد بن إبراهيم الحميزي، بحضور ممثلي الجامعات والكليات.
وأبان الدكتور الحميزي أن إنشاء الهيئة يؤكد اهتمام القيادة الرشيدة بالبحث والابتكار بوصفه الأداة المثلى لدعم الاقتصاد الوطني من خلال دعم منظومة متكاملة من جميع الجهات تحوّل المنتجات المعرفية إلى قيمة اقتصادية وتسهم في التحول إلى مجتمع المعرفة.
من جانبه أكد وكيل جامعة الأمير سطام بن عبدالعزيز للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور عبدالرحمن الخضيري أهمية إنشاء الهيئة في استحداث أنظمة ولوائح جديدة لدعم البحث العلمي في الجامعات فضلاً عن إنشاء واستحداث برامج ومبادرات مدعومة من الهيئة لتطوير البحث العلمي في جميع القطاعات البحثية.
فيما قال وكيل جامعة القصيم للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور أحمد التركي: “إن إنشاء الهيئة يعبّر عن حرص القيادة الرشيدة على دعم البحث والابتكار بوصفه البوابة الحقيقية لتحقيق التحول الاقتصادي القائم على المعرفة، مشيراً إلى أن الجامعات تعلّق على إنشاء الهيئة الكثير من الآمال لا سيما في توفير الدعم المالي اللازم لتطوير برامج ومبادرات دعم البحث العلمي والتطوير، الذي يُتوقَّع أن يشهد طفرة حقيقية في هذا المجال خاصةً فيما يتعلق بربط البحث العلمي بالصناعة واستقطاب الكفاءات البشرية من الباحثين والفنيين المؤهلين.
من جهته عدّ وكيل جامعة جازان للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور محمد أبو راسين إنشاء الهيئة أحد ثمار رؤية المملكة 2030 ويمثّل تعبيراً صادقاً عن طموحات الكثير من الباحثين نحو إيجاد مظلة للبحث والتطوير والابتكار، وذلك لدور الهيئة المأمول في تحقيق حوكمة البحث العلمي في الجامعات والمؤسسات البحثية.
فيما تطرق وكيل جامعة المستقبل للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور منصور الصغير إلى أهمية إنشاء الهيئة لتحقيق التعاون والتكامل البحثي بين الجامعات والجهات والمؤسسات البحثية من جانب، والقطاعات المستفيدة من خدمات البحث العلمي من جانب آخر، وأهمية ذلك في إيجاد موارد ذاتية لدعم البحث العلمي في الجامعات.
ونوه وكيل جامعة رياض العلم للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور عمر القاضي بأهمية إنشاء الهيئة في إيجاد مظلة نظامية تسمح بتحقيق شراكات بحثية بين الباحثين في الجامعات والقطاعات المختلفة وإتاحة تداول البيانات اللازمة لتسهيل عمل الباحثين وتسهيل وصول الباحثين إلى المعامل والمختبرات المتخصصة، فضلاً عن قياس وتقييم أداء الباحثين والمراكز البحثية في الجامعات والمؤسسات البحثية، وتوفير البيانات اللازمة لدعم صناعة القرار.
بدوره أكد وكيل جامعة الملك عبدالعزيز للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور أمين نعمان أن إنشاء الهيئة سيكون داعما للجامعات في استثمار الكفاءات المميزة في البحث والتطوير والابتكار لكونها حلقة وصل بين البحث العلمي في الجامعات ومجتمع الصناعة، فضلاً عن تحفيز الجامعات لإجراء دراسات توفر حلولا للمشكلات الوطنية الحالية والمستقبلية، ودعم إنشاء حدائق المعرفة والمراكز البحثية المتخصصة، وتمويل مبادرات نوعية لتقديم نماذج صناعية تخدم مجتمع الاقتصاد والأعمال وفقاً لوكالة الأنباء السعودية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)