​ناقش رفع نسبة الاستثمار في «الأهلي» وزير التعليم يقبل رأس السديس ويؤدي التحية الكشفية

​ناقش رفع نسبة الاستثمار في «الأهلي» وزير التعليم يقبل رأس السديس ويؤدي التحية الكشفية

التعليم السعودي : في مشهد نال إعجاب وتقدير الجميع قبل وزير التعليم الدكتور عزام الدخيل رأس الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس. وعندما علم وزير التعليم خلال تفقده أعمال الكشافة لخدمة زوار المسجد النبوي الشريف، بتواجد الشيخ عبد الرحمن السديس في ساحات المسجد النبوي الشريف، اتجه مباشرة إليه وقبل رأسه وأدى التحية الكشفية في مشهد نال اعجاب كل الحضور.وكان وزير التعليم قد رفض وجود وفد رسمي معه خلال جولته والجلوس مع طلاب الكشافة بشكل بسيط وتناول الافطار معهم. وفي لمسة أبوية تناول الوزير طعام الإفطار مع القادة الكشفيين وأبنائه الجوالة والكشافة في ساحات المسجد النبوي.وكان وزير التعليم قد وقف أمس الأول على الجهود التطوعية المقدمة من الكشافة والجوالة لخدمة المعتمرين وزوار المسجد النبوي بالمدينة المنورة وذلك أثناء لقائه بأبنائه الكشافة والجوالة المشاركين في مشروع رسل السلام الكشفي الرمضاني للزوار والمعتمرين والذي تنفذه جمعية الكشافة العربية السعودية، ورافقه في الجولة نائب رئيس جمعية الكشافة العربية السعودية الدكتور عبدالله بن سليمان الفهد ومدير عام التعليم بمنطقة المدينة المنورة ناصر بن عبدالله العبدالكريم.من جهة ثانية، ناقش وزير التعليم الدكتور عزام بن محمد الدخيل، مع رؤساء مجالس الأمناء في الجامعات والكليات الأهلية، القضايا المتعلقة بالتعليم العالي الأهلي في المملكة وسبل تطويره، إلى جانب رفع نسبة استثمار مؤسسات القطاع الخاص فيه.ورحب الدكتور الدخيل، في الاجتماع الذي عقد البارحة في مقر الوزارة، في بداية الاجتماع بالمشاركين، متطلعا إلى تعزيز مؤسسات التعليم الأهلي من الإسهامات المأمولة منها في تحقيق أهداف التنمية، فيما استمع للآراء المطروحة والإجابة عن تساؤلات المنح الدراسية وآليات التطوير بما في ذلك معايير القبول والاعتماد الأكاديمي، ومدخلات التعليم في الجامعات والكليات الأهلية.

وأكد الدكتور الدخيل في الصدد ذاته على أهمية الجودة في التعليم الأهلي بوصفها العنصر الأساسي لنجاح العملية التعليمية وتحقيقها لأهدافها، وهو ما يتطلب وجوب العناية الفائقة بمخرجات الجامعات والكليات على نحو يسهم في توفير الكفاءات الوطنية المتميزة، مضيفا بأن التميز سيمثل معيارا مهما في الدعم والتشجيع في الخطط المستقبلية، مشددا على ضرورة الاهتمام بالتخصصات النوعية التي يحتاجها سوق العمل، وذلك لتجنب الإشكالات التي قد يواجهها الخريجون في تخصصات لا تخدم القطاعات التنموية في المملكة.

من جهة أخرى، اطلع الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، والشيخ عبدالعزيز بن عبدالله الفالح نائب الرئيس العام لشؤون المسجد النبوي، على الخدمات المقدمة من المسعفين للزوار بالمسجد النبوي، مشيدين بما يقوم به أفراد الإسعافات الأولية في المسجد النبوي وساحاته لخدمة الزوار والمعتمرين.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>