1.5 مليون ساعة تعليمية من إثراء لتعزيز إبداعات الشباب

1.5 مليون ساعة تعليمية من إثراء لتعزيز إبداعات الشباب

التعليم السعودي – متابعات : يتبنى مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء) نشر الثقافة بين الشباب السعودي والعربي عبر تقديم حزمة برامج ثقافية نوعية تسهم في زيادة الوعي والإثراء المعرفي للأجيال، والتي تأتي ضمن منظومة البرامج والأنشطة التي يقدمها المركز والموجهة لشباب المملكة كافّة، حيث سعى لتوفير أكثر من مليون ونصف ساعة تعليمية سنوياً، يعكف المركز على تقديمها للشباب.

International Youth Day

تتزامن فعاليات إثراء مع اليوم الدولي للشباب International Youth Day الذي يُحتفى به في 12 من شهر أغسطس من كل عام، بحسب منظمة الأمم المتحدة، ويهدف إلى مراجعة أدوار الشباب ودعمهم ورفع مستوى مشاركتهم في مجتمعاتهم، علاوة على تعزيز أهمية تكامل الخبرات في بناء ممارسات تعليمية ناجحة.

إثراء وبرامج الشباب

– يسعى مركز “إثراء” للاهتمام بالبرامج الموجهة للشباب السعودي والعربي

– يختار البرامج ونوعيتها وقيمتها المضافة التي تسهم في بناء المعرفة وتهيئة الشباب للازدهار والتقدم

– تجسد البرامج علمياً رسالته الرامية إلى إطلاق الإمكانات البشرية واكتشاف مواهبهم

– تطور البرامج قدرات الشباب ومهاراتهم في حقول الأدب والفكر والثقافة والابتكار.

1.5 مليون ساعة تعليمية

تأتي برامج “إثراء” ضمن منظومة البرامج والأنشطة التي يقدمها المركز في عدد من مناطق المملكة، حيث ارتقى المركز بجودة العملية التعليمية، والنهوض بمجتمع المعرفة في المملكة، عبر تقديم حزمة برامج تعليمية ثرية، وتأتي ضمن منظومة البرامج والأنشطة التي يقدمها المركز والموجهة للطلبة والمعلمين في المملكة عبر أكثر من مليون ساعة تعليمية.

برامج إثراء

* حاضنة إثراء

– 14 ألف من المعلمين والمعلمات والطلاب والطالبات يستهدفهم البرنامج في منطقتي القصيم وحائل

– 4 مجالات يشملها التدريب وهي العلوم والرياضيات والهندسة والتقنية وبناء المهارات الشخصية

* إثراء العلوم

– 21 ألف طالب وطالبة يستهدفهم البرنامج

– يهدف إلى تطبيق الأساليب العلمية من خلال التجارب التي يقوم بها الطلاب

– برنامج تعليمي استهل في منطقة الجوف.

* برنامج أتألق

– أحد البرامج التي امتدت إلى عدة مناطق من المملكة وتحديداً في الحد الجنوبي

– قدم فيه المركز سلسلة متكاملة من البرامج العلمية بواقع أربعة برامج تعليمية

– 6000 طالب وطالبة يستهدفهم البرنامج التعليمي

– 60 زيارة لمدراس للبنين والبنات في (شرورة، ونجران، وسراة عبيدة، وظهران الجنوب، وجازان، وصبيا)

– 90 ألف ساعة تعليمية.

* إثراء لاب

– معرض متنقل في منطقتي نجران وجازان

– 15 ألف مستفيد من خلال تجارب علمية وتفاعلية في مجالات العلوم والرياضيات والهندسة والتقنية

* حاضنة اكتشف المعرفية

– برنامج تعليمي مستدام في نجران وجازان

– 9000 تم تدريبهم من المعلمين والمعلمات والطلاب والطالبات

– 6 مجالات يشملها التدريب وهي العلوم، الرياضيات، والهندسة، والتقنية، واللغة الإنجليزية، وبناء المهارات الشخصية.

* موسم تنوين الإبداعي

– يعد أضخم حدث إبداعي على مستوى المملكة

– أكبر منصة إبداعية لاستكشاف الفنون والعلوم والأدب والتراث الثقافي وريادة الأعمال

– يتناول سنوياً موضوعاً مختلفاً، لتسليط الضوء على أصله وتأثيراته والبحث عن الفرص الممكنة فيه.

* إثراء للفنون الأدائية والمسرحية

– أحد البرامج الخاصة بالشباب

– نظمه مركز “إثراء” بالتعاون مع مسرح الشباب الوطني البريطاني وجمعيتي الثقافة والفنون بالدمام والأحساء

– يهدف إلى تقديم حزمة من المهارات المختلفة الخاصة بعناصر المسرح كتقنيات الإضاءة والصوت والديكور والإخراج وتصميم وإدارة خشبة المسرح والإنتاج.

* البرنامج الوطني للقراءة (اقرأ)

– يهدف إلى تحفيز القرّاء، وتسليط الضوء على ثقافة القراءة بين أوساط المجتمع

– تقديم برامج ثقافية نوعية تسهم في زيادة الوعي، وغرس مفاهيم الاطلاع والإنتاج الثقافي المكتوب باللغة العربية

– شهد البرنامج على مدار 5 سنوات إقبالاً كبيراً من قبل الشباب والفتيات

– 50 ألف مشارك ومشاركة

– 1000 ساعة تدريبية تم تقديمها

– 100 كاتب ومثقف من مختلف دول العالم تمت استضافتهم

* ديوانية اقرأ الافتراضية

– سلسلة أسبوعية ضمن البرنامج الوطني للقراءة

– تقدم كل أسبوع محاضرة أو ورشة

– تهدف لنشر ثقافة القراءة واكتساب المعرفة في المجتمع السعودي من خلال تنوع المواضيع المطروحة، واستضافة الخبراء في المجال الثقافي

– تعريف الشباب بالبرنامج الوطني للقراءة، وتشجيعهم على مشاركة تجربتهم الإبداعية مع القراءة من خلال كتابة مراجعة لكتاب ألهمهم.

* مجلس إثراء الثقافي

– يهدف إلى تبادل الآراء والأفكار

– يقترح البرنامج نظاماً منهجياً لاختيار المواضيع وتقسيم الحوارات وتدوين الآراء والخروج بالخلاصة والتوصيات.

* إثراء الفنون

– شملت البرامج إطلاق جائزة “إثراء للفنون” بالتعاون مع معرض “آرت دبي”

– يعد المعرض من أهم المعارض الفنية العالمية في منطقة الشرق الأوسط، وفرصة قيّمة لاكتساب خبرات جديدة في مجالات الفنون المعاصرة، والتي تهدف إلى تحفيز المواهب السعودية في مجال الفنون، وتوفير منصة للمجتمع الفني السعودي في محافل عالمية، للارتقاء بالشباب السعودي.

نقطة إلهام واتصال

حظي مركز “إثراء” بأن يكون نقطة إلهام واتصال وانطلاقة للعديد من الشباب من بينهم الشابّ أيمن زيداني الفائز الأول بجائزة إثراء للفنون 2018 في نسختها الأولى، حيث أتاحت له التجربة فرصة لصنع عمل فني يعد الأكبر حجماً بين أعماله، مشجعاً الفنانين السعوديين أو المقيمين في السعودية على دفع مسيرتهم العملية والفنية إلى الأمام، بتقديم مقترح العمل الفني إلى المسابقة والاستفادة من الفرصة التي تقدمها جائزة “إثراء”.

مختبر الأفكار

خرّج مركز “إثراء” العديد من المبدعين ورواد الأعمال ومن أبرز نماذج الإبداع المبتكر السعودي “إياد الشعبان” الشاب الذي اكتشف مفهوم برنامج “مختبر الأفكار” الذي ينظمه مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء) كل عام، حيث باشر برصد التجربة وتطوير التطبيق والإشراف عليه.

مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء)

– يهدف لنشر الثقافة بين الشباب السعودي والعربي عبر البرامج النوعية التي تزيد الوعي

– يسعى لبناء جيل منفتح قادر على تعزيز المستقبل في المملكة

– يعدّ منصّة للإبداع تجمع فيه المواهب من مختلف الفئات العمرية للتعلّم والتجربة ومشاركة الأفكار

– منبر ثقافي بارز يعزز أهمية الحوار الهادف وتبادل الأفكار وفقاً لصحيفة الوطن.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)