10 تحديات تحـــاصر تعليم «ذوي الاحتياجات» عن بعد

10 تحديات تحـــاصر تعليم «ذوي الاحتياجات» عن بعد

التعليم السعودي – متابعات : يواجه طلاب التربية الخاصة أكثر من 10 صعويات وتحديات في التعامل مع منصة «مدرستي» في مقدمتها ضعف وعدم وجود شبكات الإنترنت في بعض القرى والهجر، وعدم امتلاك ذوي الاحتياجات الخاصة للأجهزة الإلكترونية، وصعوبة فهم الطالب للمعلومة بسبب قلة الأنشطة الحسية، وصعوبة الجلوس أمام الجهاز لمن يعانون من فرط الحركة،بالإضافة إلى صعوبة تقديم الخدمات المساندة للطلاب في منازلهم،وصعوبة دخول الطالب بمفرده لحاجته لدعم الأسرة المستمر،لكن في المقابل سارعت وزارة التعليم باتخاذ 15 إجراءً لتذليل الصعوبات والمعوقات التي تواجه هذه الفئة الغالية وتمكنهم من مواصلة تعليمهم.

«المدينة» رصدت أهم التحديات التي تواجه تعلم ذوي الاحتياجات عبر منصة مدرستي وآراء المعنيين بهذه الفئة، وكذلك الطرق التي تم استخدامها للتغلب على هذه التحديات وتوفير بيئة تعليمية صحية آمنة لهم ولأسرهم.

عهد اضطرت للانتقال من مهد الذهب إلى جدة

كتبت الطالبة عهد يوسف المطيري من ذوي الاحتياجات الخاصة معبرة عن رأيها في التعليم عن بعد من خلال منصة مدرستي «بلغة برايل» قائلة:»أنا من ذوي الإعاقة البصرية، وأسكن بمحافظة مهد الذهب، ولعدم وجود المعاهد الخاصة المعنية بتعليمنا في المحافظة، وتلبية لرغبتي في التعليم، سجلني والدي بمعهد النور في جدة، لتأتي لأسرتي الكريمة معاناة أخرى. تتمثل في أن نبتعد أنا ووالدتي وأخوتي عن والدنا، وذلك لارتباطه بعمله بمحافظة المهد، بالإضافة إلى تحمله تكاليف ماليه اثقلت كاهله تجاوزت الـ٦٠ ألف ريال سنوياً.

وأشارت ريم المطيري والدة عهد إلى رغبتها باستمرار التعليم عن بعد من خلال منصة مدرستي خاصة لذوي الاحتياجات الخاصة والذي لا تسمح ظروف أسرهم المادية بإكمال تعليمهم وذلك بانتقالهم من القرى والهجر إلى المناطق المجاورة للبحث عن المراكز والمعاهد المتخصصة لهذه الفئة.

وقالت قائدة معهد النور بمحافظة جدة حليمة العمري تتقدم إدارة المعهد للطالبة عهد يوسف المطيري والتي تدرس بالصف الأول الثانوي بالشكر والتقدير, وذلك لانضباطها وتميزها بالحضور في منصة مدرستي, بالإضافة إلى تفوقها في مادة الرياضيات واللغة الإنجليزية

نورة: استطعنا التغلب على التحديات في وقت قصير

قالت قائدة الثانوية الأولى بالمهد نورة المطيري: « استطعنا التغلب على هذه التحديات والصعوبات في وقت قصير, وذلك بفضل الله أولا ثم بتوجيهات المسؤولين بالوزارة وإدارة التعليم.

منيرة: الإعاقة لم تمنع من رفع مستوى التحصيل

أكدت قائدة المتوسطة الأولى بالمهد منيرة الحربي أنه لوحظ من جانب الطالبات زيادة مستوى معرفتهن ومهاراتهن باستخدام التقنية في التعليم،من خلال تنفيذهن للواجبات والمشروعات وأداء الاختبارات الإلكترونية، مما ساهم في رفع المستوى التحصيلي لديهن ولم تمنعهن الإعاقة من ذلك

الغامدى: حولت ذوى الاحتياجات الى باحثين عن المعلومة

أشارت قائدة الابتدائية الأولى بالمهد نورة الغامدي إلى أن منصة مدرستي ساهمت في تقديم الخدمات التعليمية والمحتوى الرقمي والأدوات التعليمية المساندة لذوي الاحتياجات وجولتهم الى باحثين عن المعلومة،وقدمت قنوات متنوعة للتواصل الفعّال بين المستفيدين.

الديحاني: عززت أهمية التعليم الإلكتروني

بين قائد ثانوية الحكم بن هشام بالمهد سعد الديحاني أن منصة مدرستي خطوة ناجحة جداً من الوزارة في الدراسة عن بعد وعززت أهمية التعليم الإلكترونى حيث إن هناك تفاعلًا كبيرًا من الطلاب بسبب المرونة التي توجد في المنصة.

المطيري: حدت من سلوكيات خاطئة

أكد قائد متوسطة ابن القيم بالمهد يوسف المطيري أن تجربة التعليم عن بعد حققت نجاحاً رغم الصعوبات التي واجهتها وسوف تواجهها، مشيراً إلى أنها ساهمت في حل المشكلات الطلابية والحد من السلوكيات الخاطئة.

عائشة: انتقلت إلى البرايل نوت تاتش

وعن آلية وكيفية تعامل ذوي الاحتياجات الخاصة شديدي الإعاقة مع منصة مدرستي،ذكرت معلمة العوق البصري بالابتدائية الأولى بالمهد عائشة الجهني: لقد انتقل تعليمي لطالبة العوق البصري من البيركنز الى البرايل نوت والذي فرضته الظروف الاستثنائية بسبب جائحة كورونا العالمية..

هداية: وفرت الوقت والجهد لطلاب التربية الخاصة

قالت معلمة التربية الخاصة بالابتدائية الأولى بالمهد هداية باداود: إنها ساعدت في رفع مستوى الثقافة والعلم بين أفراد المجتمع وكذلك وفرت الكثير من الوقت والجهد خاصة لطلاب التربية الخاصة وقدمت لهم فرصة مناسبة للتعليم في بيئتهم التي يعيشون فيها.

عواطف: في البداية كنت متخوفة من التجربة

جاء رأي معلمة التربية الفكرية عواطف العتيبي مختلفًا وذلك لتخوفها من تجربة التعليم عن بعد خاصة لذوي الاحتياجات الخاصة

وقالت العتيبي: كمعلمة تربية خاصة كنت متخوفة من تجربة التعلم عن بعد بالنسبة لطالباتنا من الفئة الغالية على قلوبنا طالبات التربية الخاصة.. ولكن كانت تجربة منصة مدرستي ناجحة بكل المقاييس.

وجدان:المنصة ليست مناسبة للتربية الخاصة

قالت المعلمة وجدان الجابري: إن المنصة ليست مناسبة للتربية الخاصة مثل التعليم العام, وذلك لصعوبة إيصال المعلومة لهم بسهولة لاحتياجهم الى وسائل محسوسة لإيصال المعلومة والمتابعة بالكتابة والضبط بالحصة والتعزيز المادي.

السبيعي: جعلت الدراسة آمنة وصحية

قال مشرف التربية الخاصة بمدرسة محمد إقبال الابتدائية بالرياض مهدي السبيعي طلاب التربية الخاصة العوق السمعي/ الصم في منصة مدرستي: بأنها من الأنظمة الداعمة لعمليات التعلم التي وفرتها وزارة التعليم لطلابها من ذوي الإعاقة حتى تحقق لهم عودة آمنة وصحية، وتضمن لهم استمرارية العملية التعليمية.

الوسمى:الأكثرية متفاعلة جداً

بين نايف بن عوض الوسمي بأن المنصة جيدة واعتبرها فتح في العلم، والملاحظ أن الاكثرية متفاعل جداً مع المنصة تفاعلاً جيداً.لكن هناك اختلاف بين الطلاب ذوي الاحتياجات في التفاعل مع المنصة لعدة أسباب منها عدم ضعف الموارد المالية لديه.

المهلكى: تجربة جديدة دعت إليها الظروف

أشار المعلم بمدرسة محمد إقبال بالرياض سلمان المهلكي إلى أنه في البداية كان هناك قصور من أولياء الأمور في الدخول للمنصة بسبب عدم التفاعل مع المنصة، وبعد مرور الوقت أصبح هنالك تفاعل.

نواف: ستخرج جيلا تقنيا

أوضحت نواف الشمري بمدرسة محمد إقبال الابتدائية بالرياض ان تجربة التعليم عن بعد من خلال منصة مدرستي

ستخرج جيلا تقنيا مميزا تعلم من خلال هذه الفترة الحرجة كيفية استخدام التقنية وتطويعها لنيل التعليم من البيت رغم الصعوبات المصاحبة لهذه التجربة.

السبيعى: دورات عن بعد لزارعي القوقعة

وحول جهود الجهات والجمعيات ودورها بالدعم والمساندة، اشار المدير التنفيذي لجمعية زارعي القوقعة « اسمعك «فهد السبيعي

إلى سعي جمعية زارعي القوقعة في تقديم الدورات عن بعد لأهالي وزارعي القوقعة وتهدف هذه الدورات الى تثقيف الأهالي للتعامل مع اطفالهم وكيفية تعليمهم وتقديم الدورات الاستشارية من قبل خبراء واختصاصيي تأهيل لفظي وسلوكي وكذلك تقديم دورات عن بعد للأهالي عن كيفية التعامل مع جهاز القوقعة الإلكترونية وصيانته

آلية متكاملة لاختبارات وتقويم طلاب التربية الخاصة

أكد محمد بن طليحان الشدادي مدير إدارة التربية الخاص أن طلاب التربية الخاصة رغم الاستفادة الكبيرة من المنصة إلا أن هناك عقبات تحول بينهم والاستفادة المثلى منها بسبب خصوصية هذه الفئة والأعراض المصاحبة لبعض فئات الإعاقة، وقد أحسنت الوزارة بإصدار تنظيمات خاصة لحضور هذه الفئة للمعاهد والبرامج ليتم تدريسهم حضوريا إضافة إلى ما يقدم لهم من خلال منصة مدرستي.

ثويبت: مشروع وطني مكتمل تقنيا

قال المستشار التربوي سلطان ثويبت المهلكي: منصة مدرستي مشروع وطني مكتمل تقنيا, وساهم في الحد من انتشار فيروس كورونا وبشكل كبير وذلك بعد ان أقرت الجهات المعنية تجربة التعليم عن بعد من خلال منصة مدرستي والتي كان لها الأثر الفاعل من جميع الجوانب,وقد تسابقت العديد من الجهات وتضافرت جهودها لتقديم الدعم وتذليل كافة الصعوبات التي قد تواجههم من أجهزة إلكترونية وغيرها.

هبة: قصص النجاح عديدة

قالت الصحافية هبة محروس بما حققته منصة مدرستي من نجاح باهر على الرغم من قصر فترة إطلاقها،وأكدت أن قصص النجاح لمنصة مدرستي دليل على تجاوزها التحديات والصعوبات التي واجهتها منذ انطلاقها، وشاهداً على تفاعل المجتمع بجميع فئاته مع المنصة.

النيابة العامة: توفير الحماية الجنائية لمنصات التعليم عن بُعد

أكدت النيابة العامة على توفير الحماية الجنائية لمنصات التعليم عن بُعد من خلال العقوبات التأديبية والجنائية لأي سلوكيات شاذة، وأكّد رئيس الاتصال المؤسس والمتحدث الرسمي للنيابة العامة د.ماجد الدسيماني أنه يُحظر استغلال قنوات التعليم عن بُعد، للاحتيال المعلوماتي أو اتخاذ اسم كاذب أو انتحال صفة غير صحيحة أو إرسال رسائل تنطوي على روابط إلكترونية مضللة، للاستيلاء أو الوصول لبيانات بنكية أو ائتمانية أو بيانات متعلقة بملكية أوراق وما تُتيحه من خدمات.

حقوق الإنسان: نتطلع لتحقيق الاندماج الإلكتروني

أكد نائب هيئة حقوق الإنسان عبدالعزيز بن عبدالله الخيال أن الهيئة تتطلع إلى تحقيق الاندماج الإلكتروني كوسيلة لتعزيز حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في العمل والتعليم في ظل ما أولته المملكة من اهتمام بحقوقهم, واتخذته من إجراءات ومبادرات نوعية لمواجهة كورونا, وكذلك ما نصت عليه رؤية المملكة 2030 لتمكينهم من الحصول على فرص عمل مناسبة وتعليم يضمن استقلاليتهم واندماجهم بوصفهم عناصر فاعلة في المجتمع.

وكيل وزارة التعليم: حلول بديلة لتعليم ذوي الإعاقة

قالت وكيل وزارة التعليم للبرامج التعليمية د.مها بنت عبدالله السليمان: إن وزارة التعليم وضعت البدائل والحلول لضمان استمرارية تعليم الطلبة ذوي الإعاقة عبر مجموعة من الخيارات، لتلبي الاحتياجات التعليمية والتأهيلية واعتمدت على توظيف التقنية الرقمية لتعزيز التعليم عن بُعد.

مدير التربية الخاصة بالتعليم: توفير كافة التجهيزات الفنية والبشرية

أكدت مدير عام التربية الخاصة بوزارة التعليم د.حصة بنت فهد آل مشعان: إن هذا العام يعد استثنائياً من حيث طريقة التعليم عن بُعد، حيث وجه وزير التعليم باتخاذ جميع التدابير وتوفير كافة التجهيزات الفنية والبشرية والوسائل المعينة لاستمرار حصول الطلاب ذوي الإعاقة على تعليم جيد وتحسين نواتج التعلّم.

11 مركزا لخدمة ذوي الإعاقة

ذكر المدير التنفيذي لجمعية الأطفال ذوي الإعاقة د.أحمد بن عبدالعزيز التميمي أن التعاون والشراكة مع وزارة التعليم يُعدان خياراً إستراتيجياً لمصلحة الأطفال ذوي الإعاقة، وذلك بتوظيف 11 مركزاً لصالحهم بالحصول على تراخيص المدارس الأهلية، مؤكداً على دور الجمعية غير الربحية، وأهمية تقديم الخدمات المميزة، بما ينعكس إيجاباً على مستقبلهم

8 فئات للتربية الخاصة

– التوحد

– الإعاقة الفكرية

– البصرية

– السمعية

– الجسمية والصحية

– اضطرابات اللغة والكلام

– صعوبات التعلّم-

– فرط الحركة وتشتت الانتباه

10 تحديات أمام تعلم ذوي الاحتياجات

– ضعف وعدم وجود شبكات الإنترنت في بعض القرى والهجر

– عدم امتلاك ذوي الاحتياجات الخاصة للأجهزة الإلكترونية

– عدم تقبل بعض أولياء الأمور لتجربة التعليم عن بعد

– عدم وجود برامج ودورات تدريبية لذوي الاحتياجات

– ضعف برامج نشر ثقافة التعليم عن بعد

– صعوبة فهم الطالب للمعلومة بسبب قلة الأنشطة الحسية.

– قلة الوقت المتاح للطالب لحل الأنشطة.

– صعوبة الجلوس أمام الجهاز لمن يعانون من فرط الحركة.

– صعوبة تقديم الخدمات المساندة للطلاب في منازلهم.

– صعوبة دخول الطالب بمفرده فهو يحتاج دعم الأسرة المستمر

15 إجراء لدعم تعلم ذوي الاحتياجات

– تهيئة المدارس لتلبية احتياجات ذوي الإعاقة.

– تعليم الطلاب من قبل معلمين متخصصين.

– إعداد مناهج حسب احتياجات كل فئة.

– إقامة الأنشطة اللاصفية.

– التشخيص والتأهيل للطلبة.

– توفير النقل المنزلي للطلبة.

– 21 كتابا للطلاب ذوي الإعاقة الفكرية

– 6 أدلة لمعلمي التربية الخاصة

– 12 كتابا للمرحلة الابتدائية لكل فصل دراسي

– 21 قناة عين

– تأمين الأجهزة الإلكترونية

– عقد برامج ولقاءات مع أولياء الأمور

– إقامة وتكثيف البرامج التدريبية

– نشر ثقافة التعليم عن بعد لذوي الاحتياجات الخاصة وفقاً لصحيفة المدينة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)