12 جلسة و25 متحدثاً لمناقشة الوقاية من الإدمان في جامعة جازان

12 جلسة و25 متحدثاً لمناقشة الوقاية من الإدمان في جامعة جازان

 التعليم السعودي :  تنظم جامعة جازان المؤتمر الدولي الثاني للوقاية من الإدمان بمشاركة 25 متحدثا من مختلف دول العالم في 12 جلسة تحت شعار “مناقشة مستجدات الأبحاث والبرامج المبتكرة” بالإضافة إلى معرض توعوي وورش عمل.

وأوضح مدير مركز أبحاث المؤثرات العقلية ورئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر د. رشاد بن محمد السنوسي، أن المؤتمر يفتتح فعالياته أمير المنطقة الثلاثاء المقبل بقاعة الاحتفالات الكبرى في العاشرة صباحاً، وسيتناول في جلساته أحدث البحوث في مجال الوقاية من المخدرات، والأساليب المبتكرة في مجال الوقاية من الإدمان، بمشاركة باحثين من مختلف دول العالم.

وتتناول الجلسات مواضيع عدة، أبرزها العناصر الأساسية للوقاية من تعاطي المخدرات، وتأثير الوالدين على استخدام الأطفال للمخدرات، وتدخلات مختلفة للوقاية من الإدمان والجوانب الوقائية من الإدمان من منظور إسلامي، واستخدام برنامج الاتصال الشخصي التدخلي المستند على البراهين في الوقاية من تعاطي المخدرات، والمقارنات الإقليمية لأنماط تعاطي المخدرات حول العالم وكيفية الاستفادة من ذلك في البرامج الوقائية في الخليج والشرق الأوسط، والتجارب المحلية في مجال الوقاية من المخدرات، ودور المديرية العامة لمكافحة المخدرات في توعية وتأهيل المرضى المدمنين.

كما تتناول الجلسات مناقشة الدراسات الوقائية من الإدمان بالمملكة، وجهود المملكة في الوقاية من الادمان، والتجارب المحلية في مجال الوقاية من المخدرات، وتجربة مركز أبحاث المؤثرات العقلية (سارك) في مجال الوقاية من تعاطي المخدرات، وتثقيف المجتمع لتنفيذ برامج وقائية فعالة تعتمد على المدرسة والأسرة، والاستخدام الفعال لوسائل الإعلام في مجال الوقاية من المخدرات، والتدخلات الوقائية المستندة إلى البراهين في مجال الوقاية من الادمان، وتعزيز دور الصحة العامة في الحد من انتشار تعاطي المخدرات، ومناقشة الشراكة والتكامل بين المؤسسات الحكومية والخاصة من أجل الوقاية من تعاطي المخدرات.

كما سيتم مناقشة أنماط اساءة استخدام الادوية الموصوفة بين مرضى الادمان، والوقاية من مرض الايدز والتهاب الكبد الفيروسي بين متعاطي المخدرات، وقابلية تعاطي المخدرات والمؤثرات العقلية لدى طلاب وطالبات المرحلة المتوسطة، والعوامل المرتبطة بانتشار تعاطي المؤثرات العقلية بين الشباب، والحد من استخدام القات في منطقة جازان بين الجهود والفعالية، وفاعلية برنامج الحاسب الآلي لخلق الوعي بمخاطر القات بين الفتيات المراهقات في منطقة جازان، فضلاً عن تناول التجارب الإقليمية والمحلية في مجال الوقاية من المخدرات وفقاً لصحيفة الرياض.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)