14 ورقة بحثية في اليوم الأول لندوة «تعزيز حوار الحضارات»

14 ورقة بحثية في اليوم الأول لندوة «تعزيز حوار الحضارات»

التعليم السعودي : انطلقت أمس الأول بـ 14 ورقة بحثية ندوة «دور الجامعات في تعزيز حوار الحضارات»، والتي تنظمها جامعة الملك خالد على مدار يومين، وتهدف إلى دراسة دور المؤسسات العلمية، والثقافية، في العناية بحوار الحضارات، وتبني الفعاليات التي تدعو إلى إيجاد لغة مشتركة للتقارب بين الديانات، والحضارات المختلفة، ووأد التنازع، والنتاحر بينها.
وقال مدير الجامعة، الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، إن هذه الندوة تستمد أهميتها، من حاجة العالم إلى السلام، والحوار المثقف الهادئ، في ظل ما يشهده من صراعات مختلفة، تستغل الاختلافات الدينية، والمذهبية، والحضارية، لتأجيج الفتن في كل مكان.
وشدد السلمي على أهمية دور الجامعات، كمؤسسات علمية، وثقافية، في العناية بحوار الحضارات، من خلال الندوات، والمؤتمرات، لإيجاد أرض مشتركة تعزز التقارب بين الديانات، مع أهمية أن تعمل الجامعات، على تعزيز هذا التقارب، ونشر ثقافة الحوار، من خلال ما يقدم للطلاب والطالبات عبر الندوات والمؤتمرات، إضافة إلى المقررات الدراسية، لافتا إلى أن هذه البلاد المباركة أولت اهتماما بالغا لمجالات الحوار.
من جهته أوضح رئيس اللجنة العلمية للندوة، الدكتور صالح أبو عراد، في كلمته، أن تنظيم هذه الندوة يؤكد دور المملكة، ومؤسساتها في التفاعل المجتمعي، مع قضايا الأمة، وهمومها، ومشكلاتها، اعتمادا على المنطلقات المعرفية، والمنهجية العلمية، القائمة في أصلها على صحة التفكير، وسلامة الأسلوب، والقدرة على مواجهة المشكلات، والعمل على تحقيق الأهداف، بعيدا عن العشوائية، والارتجال، والانفعال. ونيابة عن المشاركين، أثنى عميد كلية الآداب بجامعة الملك فيصل، في الأحساء، الدكتور ظافر الشهري، على دور جامعة الملك خالد، وقدرتها على تنظيم هذه الفعالية المهمة، آملا أن تكون لها نتائج إيجابية تنعكس على الطلاب، والطالبات وفقاً لصحيفة المدينة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)