19 مليار ريال قدمتها المملكة لدعم التعليم بـ32 دولة

19 مليار ريال قدمتها المملكة لدعم التعليم بـ32 دولة

التعليم السعودي – متابعات : أكد المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله الربيعة، على أن المملكة تقوم بإيلاء قطاع التعليم اهتماما خاصا لكونه يؤدي دورا حيويا في التنمية المستدامة، وتطوير المجتمعات والنهوض بالأوضاع المعيشية للدول والشعوب المحتاجة، والانتقال بالفئات الضعيفة من مرحلة الاحتياج إلى مرحلة الاعتماد على الذات.

27 شريكا
قال الربيعة في تصريحات صحفية: إنه من هذا المنطلق قامت المملكة بدعم العملية التعليمية وتنفيذ البرامج والمشروعات في الدول المنكوبة، حيث بلغ عدد الطلاب والطالبات المستفيدين 2.393.097 طالبا وطالبة موزعين على 32 دولة بإجمالي 132 برنامجا ومشروعا إنسانيا تعليميا، بقيمة إجمالية بلغت 19548483750 ريالا، فيما بلغ عدد الشركاء 27 شريكا منهم 4 شركاء من منظمات الأمم المتحدة، وهم: منظمة الأمم المتحدة للطفولة «اليونيسيف»، ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلم «اليونيسكو»، وبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، وبرنامج الغذاء العالمي.

مصروفات تشغيلية
أوضح الربيعة أن المملكة نفذت مشروعين لتقديم الدعم عن طريق المنظمات الأممية والدولية بقيمة 18746250 ريالا، و5 مشاريع لتمكين الطلاب من مواصلة تعليمهم بقيمة 15191250 ريالا، و4 مشاريع لتدريب وبناء القدرات واكتساب المهارات بقيمة 12243750 ريالا، ومشروعين لدعم وإعداد المعلمين بقيمة 8673750 ريالا، ومشروعا واحدا للمصروفات التشغيلية بقيمة 352500 ريال.

مشاريع منفذة
قال المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، إن عدد المشاريع التعليمية المنفذة في سريلانكا بلغ مشروعا واحدا بقيمة 225 مليون ريال، وموزمبيق بمشروعين بقيمة 180 مليون ريال، وفيتنام بمشروعين بقيمة 152.25 مليون ريال، وأوغندا بمشروعين بقيمة 134.235.000 مليون ريال، وملاوي بمشروع واحد بقيمة 127.5 مليون ريال، وتونس بمشروعين بقيمة 120 مليون ريال، وتشاد بمشروع واحد بقيمة 112.5 مليون ريال، وكوت ديفوار بمشروع واحد بقيمة 93.75 مليون ريال، وجمهورية الرأس الأخضر بمشروع واحد بقيمة 835.5 مليون ريال، وبنين بمشروع واحد بقيمة 58.5 مليون ريال، وباكستان بـ18 مشروعا بقيمة 38.040.000 مليون ريال، والكاميرون بمشروع واحد بقيمة 37.5 مليون ريال، وفلسطين بـ6 مشاريع 30.862.500 مليون ريال، والأردن بمشروع واحد بقيمة 22.788.750 مليون ريال، وأفغانستان بـ6 مشاريع بقيمة 9.356.250 ملايين ريال، وميانمار بمشروع واحد بقيمة 1.353.750 مليون ريال، والعراق بمشروع واحد بقيمة 427.500 ألف ريال، وزامبيا بمشروع واحد بقيمة 423.750 ألف ريال، والهند بمشروع واحد بقيمة 423.750 ألف ريال.

إسهامات إنسانية
عن الإسهامات الإنسانية لمركز الملك سلمان في قطاع التعليم قال الربيعة: لقد نفذ مركز الملك سلمان للإغاثة 48 مشروعا وبرنامجا تعليميا في 9 دول استفاد منها 2.059.748 طالبا وطالبة بقيمة 351.236.250 مليون ريال بالتعاون مع 22 شريكا، مشيرا إلى أن هذه المشاريع توزعت على عدة قطاعات تعليمية شملت: 6 مشاريع للدعم الحكومي لوزارة التعليم بقيمة 220.451.250 مليون ريال، و3 مشاريع لتقديم الدعم عن طريق المنظمات الأممية والدولية بقيمة 22.406.250 مليون ريال، و4 مشاريع في قطاع تدريب وبناء القدرات واكتساب المهارات بقيمة 12.243.750 مليون ريال، و10 مشاريع لبناء وتشييد المرافق التعليمية بقيمة 25.702.500 مليون ريال، و13 مشروعا لتوفير الأدوات والمستلزمات الدراسية بقيمة 23.287.500 مليون ريال، و7 مشاريع لإعادة وتأهيل وتجهيز المرافق التعليمية وتطويرها بقيمة 23.677.500 مليون ريال، و3 مشاريع لتمكين الطلاب من مواصلة تعليمهم بقيمة 14.853.750 مليون ريال، ومشروع واحد للمصروفات التشغيلية بقيمة 352.500 ألف ريال، ومشروع واحد لدعم وإعداد المعلمين بقيمة 8.250.000 ملايين ريال.

النصيب الأكبر
أضاف الربيعة: كان اليمن أكبر الدول التي استفادت من مشروعات المراكز التعليمية بواقع 8 مشاريع بنسبة 68% بقيمة 239.201.250 مليون ريال، تلته سورية بـ9 مشاريع بنسبة 12% بقيمة 44.175.000 مليون ريال، وميانمار بمشروع واحد بنسبة 0.39% بقيمة 1.353.750 مليون ريال، وطاجيكستان بمشروع واحد بنسبة 0.30% بقيمة مليون ريال، وأفغانستان بـ5 مشاريع بنسبة 2.57% بقيمة 9 ملايين ريال، وباكستان بـ14 مشروعا بنسبة 4.35% بقيمة 15.277.500 مليون ريال، وفلسطين بـ5 مشاريع بنسبة 8.77% بقيمة 30.817.500 مليون ريال، ولبنان بـ4 مشاريع بنسبة 2.82% بقيمة 9.892.500 ملايين ريال، وزامبيا بمشروع واحد بنسبة 0.12% بقيمة 423.750 ألف ريال.
وقال المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله الربيعة في ختام تصريحاته: إن هذه الجهود المبذولة تأتي ضمن إطار الرسالة الإنسانية التي تحمل المملكة ممثلة في مركز الملك سلمان للإغاثة لواءها لنشر التعليم لدى الدول والشعوب المحتاجة بدعم الطلاب والطالبات، ورفد المدارس والمؤسسات التعليمية بالقدرات البشرية، وتوفير جميع الأدوات والمستلزمات الدراسية، والعمل وفق توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين، في مساندة الدول الشقيقة والصديقة وفقاً لصحيفة الوطن.

القطاعات التعليمية التي أسهمت المملكة فيها

51 مشروعا في مجال بناء وتشييد مرافق تعليمية

مشروعان في مجال تكاليف التعليم للزائرين «اللاجئين»

33 مشروعا في مجال المنح الدراسية

10 مشاريع لإعادة تأهيل وتجهيز المرافق التعليمية

مشروعان في مجال تحسين جودة التعليم

6 مشاريع في مجال الدعم الحكومي لوزارة التعليم

14 مشروعا لتوفير الأدوات والمستلزمات الدراسية

دول مستفيدة من المشاريع «المبالغ بالريال»

54545

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)