عاجل | وزارة التعليم تعلن عن مواعيد الاختبارات الشفهية والتحريرية لنهاية الفصل الدراسي الثالث 1443هـ

3 سيناريوهات مقترحة لمواجهة الحرارة بالمدارس

3 سيناريوهات مقترحة لمواجهة الحرارة بالمدارس

مدونة التعليم السعودي – متابعات : اقترح عدد من أولياء أمور طلاب وطالبات، نحو 3 سيناريوهات مقترحة لمواجهة ارتفاع درجات الحرارة داخل بعض مدارس التعليم العام، خلال الأيام الدراسية المتبقية للفصل الدراسي الثالث الجاري، الذي يمتد حتى نهاية شهر ذي القعدة المقبل، موضحين خلال أحاديثهم لـ«الوطن» أمس، أن الأيام المقبلة، مرشحة لتسجيل زيادة في درجات الحرارة في كثير من مناطق ومحافظات المملكة، وبالأخص مناطق الوسطى والشرقية والغربية، وتحديداً خلال ساعات الثلث الأخير من اليوم الدراسي، ما بين الساعة العاشرة صباحاً حتى الساعة الواحدة ظهراً، والسيناريوهات المقترحة، هي: إنهاء الفصل الدراسي الثالث، وتقديم الاختبارات النهائية، وتحويل الدراسة من حضورية إلى عن بعد عبر منصة «مدرستي» من خلال الدروس الافتراضية «المتزامنة»، وتقليص ساعات اليوم الدراسي، وذلك بخفض زمن الحصة الدراسية إلى 35 دقيقة «أسوة بالدراسة في شهر رمضان الماضي». تحديد ساعات أقل في الصيف أوضح فؤاد جابر (ولي أمر)، أن الفترة الزمنية المخصصة للطالب في المدرسة التي تبدأ من الساعة السابعة صباحاً حتى الساعة الواحدة ظهراً «6 ساعات متواصلة»، مع ارتفاع درجات الحرارة، التي تصل إلى أكثر من 46 درجة مئوية في بعض المناطق والمحافظات، مرهقة جداً على الطالب والطالبة في المدرسة، وبالأخص في المدارس، التي تعاني من تعطل أو ضعف أداء أجهزة التكييف، أو تكدس الطلاب والطالبات داخل الصف الدراسي، مبيناً أنه من غير الصحيح مساواة ساعات الدراسة في أيام فصل الشتاء وأيام فصل الصيف، بل يجب أن يكون هناك مراعاة لدرجات الحرارة، وتحديد ساعات أقل في أيام الصيف من أيام الشتاء، لافتاً إلى أن الحصص الدراسية الأخيرة «وتحديداً الحصتان السادسة والسابعة»، تقل فيهما مستويات استيعاب الطالب للدرس فيهما. النصف الأخير شدد عبدالله علي (ولي أمر)، على ضرورة إيقاف كافة الأنشطة الرياضية داخل المدارس مع ارتفاع درجات الحرارة، ومنع خروج الطلاب إلى الساحات المكشوفة في النصف الأخير من اليوم الدراسي، وإتاحة لهم ممارسة الأنشطة الرياضية، والفسح في صالات مغلقة ومكيفة فقط، واقتصارها على النصف الأول من اليوم الدراسي، موضحاً أن أجهزة التكييف، قد لا تعمل بكفاءة عالية في ساعة الظهيرة، واحتمالية تعطلها كبيرة، وتتطلب صيانة مستمرة أو التبديل بأجهزة أخرى جديدة، وفي ذلك تكاليف وأعباء مالية إضافية. على وشك الانتهاء بدورهم، أكد معلمون لـ«الوطن»، أمس، أن العام الدراسي الحالي «3 فصول دراسية»، طويلة جداً في عدد أيام الدراسة مقارنة بالأعوام الدراسية الماضية، بما فيها الفصل الدراسي الثالث «الحالي»، وغالبية المقررات الدراسية على وشك الانتهاء، ولدى معلمي المقررات الاستعداد لإنهاء المقرر الدراسي خلال الأسبوعين المقبلين كحد أقصى، ويعقبها الاختبارات النهائية للفصل الدراسي الثالث، وبدء الإجازة الصيفية، موضحين أن مدارس المرحلة الابتدائية، ورياض الأطفال، باتت جاهزة لإنهاء العام الدراسي. وقالوا إن تبعات ارتفاع درجات الحرارة، امتدت إلى الزحام في الطرقات، وعرقلة حركة السير في أوقات الظهيرة، وتعطل بعض المركبات، وذلك خلال انتقال أولياء الأمور إلى مدارس أبنائهم، والأمر كذلك في حافلات النقل المدرسي، قد يستغرق نقل طالب من المدرسة إلى منزله قرابة 45 دقيقة في رحلة العودة «وقت الظهيرة»، والحافلات عرضة للأعطال الناتجة عن ارتفاع درجات الحرارة وفقاً لصحيفة الوطن.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)