76 برنامجا لرفع ثقافة الوعي الصحي بين منسوبي «التعليم»

76 برنامجا لرفع ثقافة الوعي الصحي بين منسوبي «التعليم»

مدونة التعليم السعودي – متابعات : أكد مدير عام التعليم بالمنطقة الشرقية د. سامي العتيبي، أن حدود خارطة التعليم الواسعة نحو تجويد وتطوير العملية التعليمية تمتد لرفع سقف ثقافة الوعي الصحي بين أوساط منسوبيها، خاصة الطلاب والطالبات، باعتبارهم يشكلون الشريحة الأوسع للمجتمع، وذلك بدعم مباشر من قبل وزير التعليم د. حمد آل الشيخ، ترجمة لتحقيق الرؤية السعودية الطموحة 2030، التي تسعى حكومتنا الرشيدة «وفقها الله» إلى أن تجعلها واقعا يعيشه ابن هذا الوطن وينعم به.

جهود ملموسة جاء ذلك تزامنا مع تلقي د. العتيبي، خطاب شكر وتقدير من قبل مدير عام الشؤون الصحية المدرسية إسراء السعيد، بعد اطلاعهم ووقوفهم مؤخرا على تقرير يجسد الجهود المتميزة المبذولة لدعم عمليتي التعليم والتعلم، متقدمة بالشكر والتقدير لإدارة الشؤون الصحية المدرسية بتعليم الشرقية على جهودهم الملموسة في متابعة تطبيق الإجراءات الاحترازية والبروتوكولات الوقائية للعودة الآمنة للمدارس واستشعارهم للمسؤولية الوطنية في هذا الجانب.

برامج ومشاريعمن ناحيته، أشار المتحدث الرسمي لتعليم المنطقة الشرقية سعيد الباحص، إلى حزمة من البرامج والمشاريع التي تضمنها تقرير إدارة الشؤون الصحية المدرسية والتي تعكس جاهزية مدارس تعليم المنطقة للعودة الآمنة، وذلك بما يتوافق واستكمال الخطط والبرامج والمشروعات التي تأتي ضمن الخارطة الواسعة للبرامج الصحية المدرسية التي ترسم وزارة التعليم خطوطها العريضة بالشراكة مع الجهات المختصة، يأتي من بينها: استثمار إدارة الصحة المدرسية للتقنية في إيصال المعلومة وتنفيذ البرامج الصحية والتي أثمرت عن تنفيذ 76 برنامجا استفاد منها منسوبو ومنسوبات تعليم المنطقة وفي مقدمتهم الطلبة، كذلك بناء مزيد من جسور الشراكة المجتمعية للعمل جنبا إلى جنب مع شركائها للخروج بالمبادرات والبرامج النوعية التي تسهم في دفع عجلة التعليم وتعزيز مستوى الوعي الصحي بين طلبة مدارس المنطقة، ويأتي في مقدمة تلك الشراكات الشراكة مع الشؤون الصحية، هيئة الهلال الأحمر، مركز جون هوبكنز أرامكو الطبي، جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل.دور بارزولفت إلى لعب إدارة الشئون الصحة المدرسية دورا بارزا مع لجنة العودة لمقرات العمل من خلال متابعة تطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية في مقر العمل وفق المستجدات والخطط الإجرائية الموضوعة لمواجهة فيروس كورونا، كذلك مشاركة فرق الجولات الميدانية المعنية برصد مخالفات الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، وصولا لمساهماتهم في تنفيذ برنامج المنسق الصحي «التدريب على تفعيل المواد التوعوية عبر منصة مدرستي»، كذلك برنامج صحتي في غذائي، التدريب على الإسعافات الأولية، تفعيل الأيام العالمية ومنها يوم الطفولة، والسرطان، اليوم العالمي للغذاء، والإيدز، اليوم العالمي لمرضى السكري، ويوم الطفل الخليجي، الأسبوع الخليجي للصحة والسلامة المهنية، ومكافحة التدخين، واليوم العالمي للصحة، واليوم الخليجي للتمريض، وصولا لإصدار دليل الإجراءات الاحترازية لجميع المدارس بالمنطقة.

مخصصات وقائية وتابع: أسهمت إدارة الشئون الصحية المدرسية في التنسيق مع وزارة الصحة بالمنطقة لتنظيم حملات التطعيم، وإعداد الحملات الإعلامية لتثقيف كافة منسوبي ومنسوبات التعليم حول اللقاح وأهميته، فضلا عن تفعيل دور العيادات المدرسية، إضافة لتشكيل لجنة تعنى بحصر حالات العوق الصحي والجسمي في كافة المراحل التعليمية من رياض الأطفال وصولا للمرحلة الثانوية بقطاعيها البنين والبنات، كذلك وقوف الصحة المدرسية على المخصصات الوقائية «المعقمات والصابون والمناديل»، كذلك الكمامات ومقاييس الحرارة وفقاً لصحيفة اليوم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)