8 عوامل ساهمت في إزالة رهبة الاختبارات

8 عوامل ساهمت في إزالة رهبة الاختبارات

مدونة التعليم السعودي – متابعات : ساهمت ثمانية عوامل في إزالة رهبة الاختبارات مع انطلاقة الاختبارات التحريرية لنهاية الفصل الدراسي الأول للعام الدراسي الحالي، والتي بدأت أمس (الأربعاء).

وعد تربويون لـ«عكاظ» العوامل، وتتمثل في عدم وجود العنصر البشري لمراقبة الطالب أثناء الاختبار في نظام التعليم عن بعد خلال الفترة الماضية، ووجود الطالب في الجو الأسري وشعوره بالاطمئنان، وتعوّد الطالب على نظام التعلم الإكتروني، وإعطاء فرصة للمتأخر عن الاختبار بما لا يزيد على منتصف الوقت لدخول الاختبار وإسناد صلاحية قبول أعذار الطلاب الغائبين عن الاختبار لمدير المدرسة، ووجود بيئة مدرسية جاذبة، ومعرفة المعلم بحقوق الطالب، ووجود مقياس للأسئلة يتدرج من صعب إلى متوسط وإلى سهل.

من جهة أخرى، طلبت وزارة التعليم، من كافة الإدارات التعليمية بمناطق ومحافظات المملكة تفعيل الهاتف الإرشادي لوحدة الخدمات الإرشادية طوال فترة الاختبارات، وتخصيص أرقام هاتفية وأوقات محددة للرد على استفسارات الطلاب والطالبات وأولياء أمورهم بشأن المشكلات النفسية والتربوية والاجتماعية التي يتعرضون لها وتقديم الاستشارات والإرشادات بسرية تامة. مكة: 180 ألف طالب وطالبة يؤدون اختبارات الفصل الأول من جهة ثانية، انتظم نحو 180 ألف طالب وطالبة يدرسون في 655 مدرسة من المرحلتين المتوسطة والثانوية في أول أيام اختبارات الفصل الدراسي الأول بمكة المكرمة. وأكملت إدارة التعليم بمنطقة مكة جميع الاستعدادات وسط التقيد بالإجراءات الصحية الوقائية، واتخاذ كافة التدابير اللازمة وتهيئة الظروف المناسبة والأجواء التربوية المثالية لأداء الطلاب والطالبات اختباراتهم بكل يسر وسهولة وأمان دون الشعور بالرهبة والخوف، وتقديم العديد من النصائح والتوصيات التي تعزز الثقة لديهم وتساعدهم على الاستذكار الجيد وسط تجهيز المدارس بشكل جيد لاستقبال الطلاب والطالبات.

وأوضح المدير العام للتعليم الدكتور أحمد الزائدي أنه تم تقديم الخدمات الإرشادية للطلاب والطالبات بهدف تبصيرهم بطرق الاستذكار الجيدة، والتخفيف من قلق الاختبارات والتحذير من العادات السيئة المسببة لتشتيت الانتباه والإرهاق، واستمرار الجولات الميدانية التي يقوم بها المشرفون التربويون والمشرفات طيلة أيام الاختبارات؛ بهدف تهيئة الأجواء الدراسية المناسبة لأبنائنا الطلاب، وتقديم أفضل الخدمات التربوية والتعليمية اللازمة وفق الخطط التي أعدتها مكاتب التعليم وفقاً لصحيفة عكاظ.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)